القصة الكاملة لأزمة مسحات كورونا في مباراة السلة بين الأهلي والاتحاد

واجه فريق الاتحاد السكندري لكرة السلة، أمس الأحد، النادي الأهلي، ضمن منافسات دوري المرتبط للناشئين، والتي استضافتها صالة هيئة قناة السويس، وقد حسم الأهلي اللقاء لصالحه بنتيجة 59-41.

وأجرى الفريقان المسحات الخاصة بفيروس كورونا المستجد قبل المباراة، بينما تأخرت النتيجة لتصدر بعدها مؤكدة إصابة 9 حالات بفيروس كورونا (7 لاعبين و2 من الجهاز الفني)، بصفوف فريق الاتحاد السكندري، مما أثار غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي واتهموا اتحاد السلة بالتقصير في حق اللاعبين.

وكذلك كتب العامري فاروق، نائب رئيس النادي الأهلي، على صفحته الشخصية على فيسبوك :«موقف غريب لاتحاد كرة السلة.. نتيجة التحليل بتطلع بعد المباراة».

وعلى صعيد آخر صرح مجدي أبوفريخة، رئيس الاتحاد، لبرنامج «مع شوبير» عبر محطة «أون سبورت»:«أجرينا المسحات للاعبين لكن تأخر النتيجة بسبب زيادة العدد هو الذي تسبب في تلك الأزمة».

وأضاف:«الجميع ملزم باتباع الإجراءات الاحترازية، مثل قياس الحرارة ومتابعة الحالة العامة للاعبين قبل المباراة».

وواصل:«لن نكرر الخطأ مرة أخرى، ولو كنت أعلم بنتيجة تأخر المسحات لكنت اتخذت قرارًا بإلغاء المباراة».

وقد أعلن الاتحاد فتح تحقيق لمحاسبة المتسبب فيما حدث في مباراة أمس.

كما أعلن أنه لا نية لتأجيل باقي المباريات، فسوف تتم في موعدها مع استبعاد المصابين من كل فريق، وإجراء مسحات قبل المباراة واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة.

وسيلتقي فريق الاتحاد السكندري والأهلي مجددًا في مباراة العودة غدًا الثلاثاء على صالة هيئة قناة السويس.

-الإعلانات-