أرقام ريال مدريد × ألافيس: هزيمة جديدة لـ «الملكي».. واحصائية مثيرة للتعجب

سقط ريال مدريد للمباراة الثالثة في الدوري هذا الموسم، والثانية على ملعبه، وذلك مع تلقيه الخسارة بنتيجة 2-1 ضد ديبورتيفو ألافيس في مباراة ضمن الجولة الحادية عشر من الدوري الإسباني «لاليجا».

ودخل ريال مدريد المباراة وهو بدون فوز في أخر جولتين، ليخسر 3 نقاط أخرى ويكون حامل لقب الدوري قد خسر في أخر ثلاث جولات مجموع نقاط (8) وهو ما يزيد عما خسره الفريق في المباريات الـ 7 الأولى له هذا الموسم (5).

وافتتح ألافيس المباراة بهدف عن طريق لوكاس بيريز، جاء عن طريق ركلة جزاء، هي الخامسة التي تحتسب على ريال مدريد خلال أخر 3 جولات فقط من المسابقة، وهو نفس عدد ركلات الجزاء المحتسبة على الفريق في المباريات الـ 52 السابقة في الدوري.

وانتهى الشوط الأول بتقدم الضيوف بنتيجة 2-0 بعد أن عزز خوسيلو تقدم ألافيس، ليسجل ألافيس هدفين في شباك ريال مدريد في مباراة على معقل العملاق المدريدي في لاليجا بعد أن كانوا فشلوا في التسجيل في أخر 5 مباريات لعبوها ضدهم في معقلهم.

ولم يفلح هدف كاسميرو قبل 4 دقائق من النهاية في إنقاذ ريال مدريد من هزيمة وتعثر جديد.

وتجمد رصيد ريال مدريد عند 17 نقطة في ثالث أسوأ رصيد نقاط للفريق بعد 10 مباريات من بداية موسم في لاليجا خلال القرن الحالي، بعد موسمي 2001/2002 (13) و2018/2019 (14).

وتلقى ريال مدريد ثلاث هزائم في أخر خمس مباريات لعبها في مختلف البطولات على ملعبه (فاز في 2)، وهو نفس عدد الهزائم التي تلقاها على ملعبه في مختلف البطولات في 31 مباراة سابقة.

ونجح ألافيس في تحقيق الفوز على ريال مدريد خارج قواعده في الدوري للمرة الأولى منذ مايو 2000 (1-0) مع تحقيقه اليوم ثاني فوز فقط خارج قواعده ضد ريال مدريد في الدوري.

وأظهرت الاحصائيات ملاحظة مثيرة للاهتمام، حيث خسر المدرب زيدان مباراته العاشرة في الدوري خلال ولايته الثانية مع ريال مدريد، وكان البرازيلي مارسيلو هو اللاعب الوحيد الحاضر في هذه المباريات الـ 10 (الظهير الأيسر لعبهم جميعًا بشكل أساسي).

-الإعلانات-