محمد صلاح ينقذ مُشرد من موقف صعب.. والأخير: «بطل حقيقي» (صور)

موقف شهم كان بطله النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، في إحدى محطات الوقود القريبة من ملعب أنفيلد حين أنقذ مشرد من مضايقة عدد من الشباب قبل أن يساعده بمبلغ مالي.

وحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية، فقد شاهد صلاح أثناء وجوده في محطة وقود مجموعة من الشباب يضايقون مشرد يدعى دافيد كرايج ليتدخل ويعنفهم قبل أن يمنح المشرد مساعدة مالية قدرها 100 جنيه إسترليني.

وتحدث «كرايج» للصحيفة البريطانية عن الموقف الشهم الذي التقطته كاميرا المراقبة بمحطة الوقود قائلًا: «مو كان رائعًا بالقدر نفسه الذي يكون عليه في الملعب مع ليفربول، لقد سمع ما كان يقوله لي مجموعة من الصبية، ليلتفت إليهم ويقول:»أنتم يمكنكم أن تكونوا في موضعه بعد بضعة سنوات«، مضيفًا:»أدركت فقط أنني لا أهلوس حين منحني مو 100 جنيه إسترليني، إنه أسطورة متكاملة«.

وعاد «كرايج»، صاحب الـ 50 عامًا، ليضف تفاصيل عن الواقعة قائلًا: «مو شاهد شابين يضايقاني وكانا يسبونني، ويسألوني إن كنت أتسول ويقولون لي ابحث عن عمل، وهو شاهد ما كان يحدث وقال لهم ما قاله ثم ذهب إلى ماكينة سحب الأموال، كنت أكثر من سعيد، أنا مشجع كبير».

واختتم: «مو هو بطل حقيقي في عيني، وأريد أن أشكره».

-الإعلانات-