الأهلي يُعجِل بـ«اجتماع المستبعدين».. تعرف على موقف كل لاعب

قرر مجلس إدارة النادي الأهلي، برئاسة الكابتن محمود الخطيب، التعجيل بالاجتماع المنتظر بين رئيس النادي وأمير توفيق، مدير التعاقدات، ورينيه فايلر، المدير الفني، وسيد عبدالحفيظ، مدير الكرة، والكابتن محسن صالح، رئيس لجنة التخطيط، والذي سيشهد مناقشة ملف المستبعدين.

وجاء قرار التعجيل بعقد الاجتماع نظرًا لأهميته ومع سماح الحالة الصحية للكابتن محمود الخطيب، إذ سيتم مناقشة خلال بعض التحفظات للجنة التخطيط على الأسماء التي طلب المدير الفني استبعادها سواء بالبيع أو الإعارة، وهم صالح جمعة وجيرالدو وسعد سمير وجونيور أجاى وأزارو ومروان محسن وأحمد الشيخ.

وبالنسبة لصالح جمعة، فلا يرى النادي مشكلة في إعارته، كما لا يعترض على بيع جيرالدو، وكذلك أجاي، الذي طلب الرحيل نهائيًا رغم موافقته في البداية على فكرة الإعارة أو الدخول في صفقة تبادلية.

أما فيما يتعلق بأحمد الشيخ، فترى إدارة التخطيط أن اللاعب تم التعاقد معه بمبلغ كبير، لذا فإنه سيتم الموافقة على بيعه في حال وصول عرض مناسب سواء للنادي أو للاعب نفسه، كما لا تستبعد فكرة الإعارة.

وبالمثل، لا يمانع النادي الاستغناء عن مروان محسن في حال وصول عرضًا جيدًا ومناسبًا للنادي واللاعب سواء بالبيع أو الإعارة.

وعلى النقيض، يتمسك الأهلي بسعد سمير، إذ يرى مسؤولو النادي أن اللاعب هو ابن من أبناء النادي، وسبق وأن رفض عروض للرحيل من أجل الفريق، لذا فإنه لن يتخلى عنه ويرغب في الحفاظ عليه داخله، تأكيدًا على أن النادي الأهلي لا يتخلى عن أبنائه بسهولة.

وأخيرًا، فيما يتعلق بموقف وليد أزارو، فإن النادي ينتظر وصول اللاعب المغربي من أجل مناقشة مستقبله، إذ يرغب الأخير في معرفة موقف المدرب رينيه فايلر من مشاركته مع الفريق ليحدد بناء على ذلك موقفه الشخصي بالبقاء أو الرحيل، في الوقت الذي يتمسك فيه النادي بالتجديد له، بينما يملك «أزارو» عدة عروض أخرى، بينها عرضًا إماراتيًا.

-الإعلانات-