إبراهيم نور الدين.. متخصص في الأزمات التحكيمية

دائمًا عند تواجده يثير الجدل بين الجميع بسبب قراراته التحكيمية، إنه إبراهيم نور الدين، أثيرت أزمة خلال الساعات القليلة الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي «السوشيال ميديا»، بسبب الهدف الذي سجله مروان محسن للنادي الأهلي، والذى أهدى الفوز للأحمر على الجونة أمس بهدف دون رد، في المباراة التي أقيمت ضمن منافسات الجولة الـ 22 من بطولة الدوري الممتاز.

وسيطرت حالة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب عدم عودة إبراهيم نور الدين لتقنية حكم الفيديو المساعد «الفار» لاحتساب خطأ على النادي الأهلي بعد عرقلة أحمد فتحي للاعب الجونة والتى على إثرها أرسل محمد الشناوي كرة الهدف لمروان محسن.

- الإعلانات -

ونستعرض في السطور التالية أبرز الأزمات التي تسبب بها إبراهيم نور الدين.

- الإعلانات -

تسبب الحكم إبراهيم نور الدين، في أزمة عارمة في لقاء نهائي البطولة العربية في النسخة قبل الماضية، عقب احتسابه هدفاً غير شرعياً لمصلحة فريق الترجي التونسي ضد الفيصلي الأردني، منح بطل تونس اللقب في ظل اعتراضات بشكل غير لائق لمسؤولي ولاعبي الفريق الأردني.

وأثار إبراهيم نور الدين، الحكم الدولي، الذي أدار مباراة المصري وسموحة، بمنافسات الدوري الممتاز موسم 2016-2017 جدلاً واسعاً باحتسابه ركلة جزاء للفريق البورسعيدي مع الوقت القاتل من عمر المباراة، في ظل التحام طبيعي بين محمود عزت مدافع سموحة مع مهاجم المصري.

ولم يكن قرار إبراهيم نور الدين باحتساب ركلة جزاء المصري هو القرار الأول الخاطىء والمثير للجدل للحكم الدولي خلال أخر موسمين، بل تعددت أخطاءه وكثرت هفواته وبات مسار سخرية كبيرة من قبل أنصار الكرة المصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

نعود لأخطاء نور الدين مجدداً في لقاء الأهلي والمقاصة موسم 2017 ويحتسب الحكم ركلة جزاء تثير جدل كبير بالصحافة العالمية لمصلحة الفريق الأحمر يسجل على إثرها عبدالله السعيد هدف فوز فوز فريقه، حيث أشار نور الدين إلى أن احتسابها جاء بلمس مدافع المقاصة الكرة بيده.

لم يكتف نور الدين بأخطاءه بالمسابقة المحلية في مصر، بل زاد الأمر في أمم أفريقيا للشباب 2017 بزامبيا، فاحتسب ركلة جزاء من الخيال لمصلحة المنتخب السوداني، في لقاء انتهى بتعادل إيجابي وسط اندهاش كل من في الملعب.

-الإعلانات-

اترك تعليقا

قد يعجبك أيضًا