رونالدينيو يمثل أمام المحكمة في 24 أغسطس بتهمة التزوير

ذكرت تقارير إعلامية مساء أمس الاثنين أن قاضيا في باراجواي حدد موعدًا لمثول نجم كرة القدم البرازيلي رونالدينيو أمام المحكمة بسبب تهمة استخدام جواز سفر مزور لدخول باراجواي.

وذكرت صحيفة «إيه.بي.سي كالر» في باراجواي وموقع «جي 1» الإخباري البرازيلي، نقلا عن سيرجيو كيروز محامي روبرتو دي أسيس شقيق رونالدينيو، أن رونالدينيو المتوج مع المنتخب البرازيلي بلقب كأس العالم 2002 وشقيقه أسيس، سيمثلان أمام المحكمة في 24 أغسطس الجاري.

وسيقرر القاضي جوستافو أماريلا ما إذا كان سيلبي طلب الإدعاء في باراجواي بمنح الشقيقين إفراجا مشروطا، وهو ما يغلق القضية.

وفي هذه الحالة، سيكون بإمكان الشقيقين العودة إلى البرازيل، لكن سيتعين عليهما دفع غرامات يبلغ إجماليها 200 ألف دولار.

وألقي القبض على رونالدينيو وأسيس بتهمة دخول باراجواي في مارس الماضي بوثائق مزورة.

وقضى الشقيقان نحو شهر واحد في الحبس، حيث قضى اللاعب السابق لبرشلونة الإسباني وميلان الإيطالي يوم عيد ميلاده الأربعين في الحبس قبل أن يحصل محاميه على قرار بالإفراج عنه بكفالة قيمتها 6ر1 مليون دولار.

ومنذ إطلاق سراحهما، يقيم رونالدينيو وشقيقه أسيس في أحد فنادق أسونسيون عاصمة باراجواي.

-الإعلانات-