عرض قميص جوردان يوم توقيعه مع شيكاغو بولز في مزاد

قالت دار جوليان للمزادات، يوم الاثنين إن القميص الذي مُنح في 1984 إلى مايكل جوردان يوم توقيعه لشيكاجو بولز المنافس في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين سيتم عرضه في مزاد في ديسمبر المقبل.

وأشارت جوليان للمزادات، إلى أنها تتوقع بيع القميص المطبوع اسم جوردان على ظهره ويحمل رقم 23 ما بين 200 و400 ألف دولار.

وأمسك جوردان، الذي يعتبره كثيرون أنه أفضل لاعب في التاريخ، بالقميص وابتسم في أول مؤتمر صحفي له عندما كان يبلغ من العمر 21 عاما.

وأصبح جوردان أهم لاعبي بولز على الإطلاق وقاده للفوز بستة ألقاب في تسعينات القرن الماضي.

وعادت مسيرة جوردان إلى دائرة الضوء في أبريل الماضي بعدما قررت شبكة ئي.إس.بي.إن عرض الفيلم الوثائقي «الرقصة الأخيرة» مبكرا عن موعده المحدد سلفا في ظل توقف الموسم الحالي بسبب جائحة فيروس كورونا.

وجذب الفيلم عددا كبيرا من المشاهدين وتم بيع حذاء موقع من جوردان في مايو مقابل 560 ألف دولار وهو رقم قياسي لحذاء.

وقالت هانا مالين، مديرة تطوير الأعمال الرياضية بدار جوليان، إن مقتنيات جوردان جذبت اهتماماً كبيراً لأنها تتجاوز عالم الرياضة.

وأضاف:«جوردان يشبه ثقافة فريدة. لذا كل ما حققه له أهمية أكثر بكثير».

وسيتم عرض مقتنيات رياضية أخرى في مزاد في ديسمبر ومن بينها قميص كوبي برايانت أسطورة لوس أنجليس ليكرز والذي توفي في يناير كانون الثاني في حادث تحطم طائرة هليكوبتر.

وستقدم العطاءات عبر الإنترنت والهاتف في مزاد مباشر في بيفرلي هيلز في الرابع من ديسمبر.

-الإعلانات-