شيفيلد يونايتد × تشيلسي: سقوط لندني مدوي وسجل ناصع لشيفيلد ضد فرق العاصمة

سقط تشيلسي سقوطًا مدويًا خارج قواعده ضد شيفيلد يونايتد بنتيجة 3-0 في مباراة ضمن مباريات الجولة 35 من البريميرليج، ليتجمد رصيد البلوز عند 60 نقطة في المركز الثالث، ويشعل شيفيلد يونايتد سباق التأهل للمسابقات الأوروبية في الموسم القادم مع إرتقاء الفريق للمركز السادس برصيد 54 نقطة.

ولم يكن يتوقع أحد هذا السيناريو الدرامي للضيوف القادمين من لندن والذين تلقوا ثاني أقصى هزيمة لهم في الدوري هذا الموسم بعد هزيمتهم في افتتاح الموسم ضد مانشستر يونايتد بنتيجة 4-0.

وأنهى شيفيلد يونايتد الشوط الأول متقدمًا بهدفين دون مقابل، بعد ان افتتح المهاجم الأيرلندي دافيد ماكجولدريك التهديف ثم اعقبه المهاجم أولي ماكبورني بالهدف الثاني.

وأنهى ماكجولدريك صيامه التهديفي في البريميرليج والذي شهد فشل اللاعب في التسجيل في 25 مشاركة هذا الموسم، قبل أن ينجح اليوم في مباراته رقم 26 في تسجيل أول أهدافه على الإطلاق في المسابقة

وفي الشوط الثاني سجل ماكجولدريك ثاني أهدافه وثالث أهداف شيفيلد ليحسم المباراة عمليًا لأصحاب الأرض، ويسجل اللاعب هدفين في البريميرليج خلال 59 دقيقة فقط، بعد 1616 دقيقة لعب بدون نجاح في تسجيل أي أهداف.

وأصبح ماكجولدريك (32 سنة 225 يومًا) هو أكبر لاعب يسجل هدفين ضد تشيلسي في نفس المباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ باولو دي كانيو مع ويست هام في سبتمبر 2002 (34 سنة 81 يومًا).

وحافظ شيفيلد على سجله الناصع ضد الأندية اللندنية مع عدم خسارته في جميع المباريات ال 10 التي لعبها ضد تلك الأندية (5) في الدوري هذا الموسم، وهي المباريات التي حقق فيها الفريق الفوز في 6 وتعادل 4.

وأظهرت الإحصائيات أن تشيلسي استحوذ على الكرة اليوم بنسبة 76% وهي أعلى نسبة استحواذ لفريق يخسر مباراة بفارق 3 أهداف في البريميرليج وفقًا لمركز أوبتا الإحصائي.

وتلقى تشيلسي الآن 49 هدفًا في البريميرليج هذا الموسم – مع تبقي 3 جولات على نهاية الموسم، علمًأ بأن الفريق أستقبل أكثر من 50 هدفًا في موسم واحد فقط من المسابقة خلال آخر 22 موسمًا كاملاً، وكان ذلك في موسم 2015/2016 (53 هدفًا).

-الإعلانات-