اجتماع بين «الأولمبية» مع اللجان الطبية لمناقشة خطط عودة النشاط الرياضي

أقيم في مقر اللجنة الأولمبية المصرية اليوم اجتماع موسع مع رؤساء الاتحادات الرياضية واللجان الطبية بالاتحادات الرياضية بحضور اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية واللجنة الطبية العليا بوزارة الشباب والرياضة لمناقشة الإجراءات الإحترازية والطبية والأكواد الصادرة من وزارة الرياضة بشأن عودة النشاط الرياضي بعد توقف طويل بسبب فيروس كورونا.

حضر المؤتمر مجلس إدارة اللجنة الأولمبية برئاسة المهندس هشام حطب وشارك في المؤتمر عبر الفيديو كونفرانس الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بحضور رؤساء الاتحادات الرياضية وبعض أعضاء مجالس الإدارة والمسئولين بها.

راعي مجلس إدارة اللجنة الأولمبية في تنظيم الاجتماع أن يعقد في الهواء الطلق وتطبيق الإجراءات الإحترازية الطبية والتباعد الإجتماعي في جلوس الحاضرين.

شهد المؤتمر كلمة من المهندس هشام حطب ثم كلمة الدكتور أشرف صبحي الذي وجه الشكر للحضور ومشاركتهم في الاجتماع الهام من أجل خطوات عودة النشاط الرياضي.

شرح الدكتور حسن كمال رئيس اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية الخطة الطبية والإجراءات الواجب اتباعها لإستئناف النشاط الرياضي والتي تم إرسالها من اللجنة الأولمبية إلى جميع الاتحادات، في ناقش مع اللجان الطبية بالاتحادات حول بعض النقاط الخاصة بالإجراءات التي سيتم اتباعها.

أكد المهندس هشام حطب شكره وترحيبه بجميع الحضور والمشاركة الفعالة في الاجتماع من أجل صالح الرياضة المصرية وحماية الرياضيين بمراجعة وتأكيد الإجراءات الإحترازية والطبية التي ستطبق بعد قرار عودة النشاط الرياضي.

وقال المهندس هشام حطب، اجتماع اليوم في غاية الأهمية في ظل ظروف غير معتاده يمر بها العالم كله في ظل انتشار وباء كورونا الذي أدى لتغييرات مفاجئه في كل نواحي الحياة وتوقف مفاجىء للنشاط الرياضي.

أضاف المهندس هشام حطب، الرياضة حياة تمنح الأمل وتساهم في قدرة الإنسان على المقاومة ومواجهة مصاعب الحياة المختلفة ولها عامل كبير في حياة كل فرد، وفي ظل تعليمات القيادة السياسة وإهتمامها بعودة الرياضة لطبيعتها وسط إجراءات إحترازية وطبيه عاليه للحفاظ على الأرواح سنخطوا نحو العودة والإلتزام بكل الأكواد الطبية والتعليمات وتشكيل لجان طبية تتابع وتشرف على تنفيذ كل الإجراءات الإحترازية.

 

-الإعلانات-