سارة عصام لاعبة منتخب مصر تروي تجربتها من داخل الحجر الصحي بمطار القاهرة (فيديو)

روت سارة عصام، لاعبة نادي ستوك سيتي الإنجليزي ومنتخب مصر للسيدات، تجربتها من داخل الحجر الصحي للعائدين من الخارج في فيديو نشرته على حسابها الرسمي على موقع «إنستجرام».

وقالت سارة عصام في الفيديو: «هاي يا جماعة، ازيكم؟ أنا بكلمكم دلوقتي من داخل فندق المريديان بمطار القاهرة، أنا كنت على طيارة لندن اللي جت أول امبارح مع مصر للطيران، والصراحة كنت عايزة أشارك معاكم تجربتي وعايز أشكر النظام اللي نظمته الحكومة في المطار وفريق العمل اللي في الفندق وبصراحة الدكاترة اللي بتيجي تكشف علينا مرتين في اليوم كله بيتعامل باحترام، وكله بيتعامل بابتسامة وإيجابية في وسط الظروف اللي احنا فيها دي دلوقتي».

وأضافت: «من أول ما نزلنا من سلالم الطيارة بصراحة الضباط خدونا كل مجموعة 30 شخص وكل مجموعة معاها الضابط بتاعها بجوازات السفر، عملنا الاختبارات وبعد كدة دخلنا خدنا الشنط وكل ده بصراحة عدى بسرعة جدًا وبنظام وكان فيه ضباط كثير جدًا، وكل حاجة عدت بشكل كويس، وبعدين دخلنا المطار خدنا الشنط ورحنا عشان ندخل الفندق طبعًا هو من جوا جوا، بعدين الناس بدأت تتجاوز على الضباط وقالت إحنا مش عايزين ندفع فلوس ومعناش فلوس، وإحنا كان كل حد فينا قبل ما يدخل الطيارة ماضي على ورقة إن هو هيدفع حق الفندق الـ 14 يوم، واللي هو 900 جنيه في اليوم زي ما قالولنا هناك».

واستطردت: «بعدين كان فيه ناس بتتجاوز بشكل سئ جدًا، على الحكومة والمسؤولين اللي في المطار، واللي أنا بجد بقدره ومحترماه جدًا إن مفيش ولا مسؤول رد على أي حد، من اللي تجاوزوا عليهم حتى من أصغر شخص قعد يقول ألفاظ لأكبر شخص، كان فيه ثبات انفعالي منهم بصراحة يشكروا عليه إن هم ماتجاوزوش أو ردوا وقالولنا إحنا مالناش دعوة، إحنا لينا دعوة بس بتنظيم المطار وفعلًا هم عملوه على أكمل وجه، وفعلًا الناس بدأت تاخد الباسبورات بتاعتها من الترابيزات، ونخش أوضنا وهم قالولنا خلاص، قبل ده طبعًا هم قالولنا إحنا هنعمل مكالمات وهنحاول على قد ما نقدر إن إحنا نساعدكم لإن احنا منعرفش حاجة عن موضوع الدفع ده».

وتابعت: «فعلًا كلنا دخلنا الأوض، ومحدش طلع جنيه، الأكل بيتقدملنا 3 مرات في اليوم عند الباب بتاعنا برة، بعتولنا ورقة فيها البرنامج كله بتاع الـ 14 يوم، فعلًا حاجة أنا فخورة بيها، إحنا طبعًا في ظروف في العالم كله دلوقتي بس طبعًا الواحد لما يكون وسط أهله دي بتفرق، يعني أنا حسة بالأمان ومبسوطة إن هم عملوا الطيارة دي عشان يرجعونا من إنجلترا، وبشكر الفريق كله اللي في الفندق وبصراحة هم والدكاترة بيتعاملوا معانا بابتسامة دائمًا ومفيش حاجة بنحتاجها ومابنلقيهاش والأكل مش ملوث ولا حاجة وكويس جدًا والفندق على أعلى مستوى ويا رب نعدي الفترة دي بسلام ونكون زي ما احنا كدة شعبه قلبه على قلب بعض وجدع وطيب وفعلًا كان فيه ناس في المطار بتساعد الناس الكبيرة وناس بتساعد بعضيها بس كان فيه مجموعة هي اللي تجاوزت وإن شاء الله نعدي الفترة دي على خير ويحمي مصر».

 

-الإعلانات-