«كورونا» يلغي ويمبلدون للتنس للمرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية

لحقت بطولة ويمبلدون للتنس، الأربعاء، بالعديد من البطولات الرياضية الأخرى التي تم إلغائها بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد «كوفيد-19».

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تلغى فيها بطولة ويمبلدون، التي تأسست في عام 1877، منذ الحرب العالمية الثانية، إذ أقيمت في كل عام منذ 1946 بعد توقف 6 سنوات بسبب الحرب.

وأعلن نادي عموم إنجلترا أن البطولة الكبرى المقررة على ملاعب عشبية بين 29 يونيو و12 يوليو سيكون من المستحيل إقامتها.

وقال النادي في بيان: بأسف شديد قرر مجلس إدارة نادي عموم إنجلترا يوم‭ ‬ الأربعاء إلغاء بطولة ويمبلدون 2020 بسبب المخاوف الصحية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا«.
وتابعت: «بدلا من ذلك ستقام النسخة 134 من البطولة في الفترة من 28 يونيو إلى 11 يوليو 2021».

وتم تعليق مسابقات اتحادي اللاعبين المحترفين واللاعبات المحترفات حتى السابع من يونيو على الأقل، لكن يبدو من شبه المؤكد صعوبة إقامة أي بطولة لتنس المحترفين خلال الصيف حيث يزداد الوضع الصحي سوءا في أوروبا والولايات المتحدة.

-الإعلانات-