3 أرقام تحققت بفوز شون دايتش بجائزة مدرب الشهر في البريميرليج

توج مدرب بيرنلي، شون دايتش، بجائزة مدرب الشهر في البريميرليج، عن شهر فبراير، بعد تفوقه على 3 مدربين آخرين في المسابقة كانوا مرشحين لهذه الجائزة التي تمنح للمدرب الأفضل في الدوري خلال الشهر (ميكيل أرتيتا – أرسنال، أولي جونار سولسكاير – مانشستر يونايتد، وكريس وايلدر – شيفيلد يونايتد).

وقدم فريق بيرنلي مستويات مميزة خلال شهر فبراير مع تحقيق الفريق لسلسلة لاهزيمة في جميع المباريات الـ 4 التي لعبها بالدوري، ,التي شهدت تعادل الفريق في مباراتين والفوز في مباراتين، والحفاظ على نظافة شباكه في 3 من المباريات الـ4.

3 أرقام تحققت بتتويج المدرب الإنجليزي بجائزة الأفضل في الشهر في البريميرليج، نستعرضها في السياق التالي.

1- كسر سلسلة مدربين سداسي المقدمة:
فوز شون دايتش بالجائزة هو أول تتويج لمدرب من خارج سداسي المقدمة بالجائزة، وبالتحديد المدرب الأول بعد يورجن كلوب، فرانك لامبارد وأولي جونار سولشاير، وذلك يتزامن مع تحسن سلسلة نتائج فريق بيرنلي الذي أصبح الآن على بعد 9 نقاط من المركز الرابع مع تبقي 9 جولات على نهاية الموسم.

ويعد «دايتش» هو أول مدرب من خارج مدربي فرق سداسي المقدمة الذي يتمكن من حصد هذه الجائزة، منذ الإسباني رفائيل بينيتيز (مدرب نيوكاسل يونايتد وقتها) في نوفمبر 2018.

2- التتويج الثاني:

فوز «دايتش» بهذه الجائزة هو تتويجه الثاني على الإطلاق بعد فوزه بها عن شهر مارس 2018 مع بيرنلي خلال موسم 2017/2018.
وبشكل عام يعتبر «دايتش» هو المدرب الوحيد مع بيرنلي الذي توج بهذه الجائزة على مدار مشاركة الفريق خلال تاريخ البريميرليج.

3- ظهور إنجليزي نادر:
يأتي فوز «دايتش» بهذه الجائزة ليكون المدرب الإنجليزي السادس فقط الذي يتوج بهذه الجائزة خلال آخر 5 سنوات (مع إيدي هاو، فرانك لامبارد، بول كليمنت، مايك فيلان ونايجيل بيرسون)، وهو ثاني أكثر المدربين الإنجليز تتويجًا بهذه الجائزة خلال تلك الفترة (2)، خلف مدرب بورنموث الحالي، إيدي هاو (3).

-الإعلانات-