الأهلى يرفض الاستبدال الأفريقي ويتمسك بتكافؤ الفرص

أبدى مسؤولو النادى الأهلى اعتراضهم على فتح باب الاستبدال الإفريقى بالشروط التى حددها «الكاف»، وهى أن يكون اللاعب الذى سيتم استبداله لم يشارك مع فريقه.

واعتبر مسؤولو الأهلى القرار بمثابة إخلال بمبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الفرق المشاركة، مطالبا الاتحاد الإفريقى بالالتزام باللوائح الموضوعة قبل انطلاق البطولة أو أن يكون الاستبدال غير مشروط ويحق لأى ناد استبدال أربعة لاعبين سواء شاركوا أو لم يشاركوا مع الفريق.

وينتظر أن يتقدم الأهلى باعتراضه لـ«الكاف» خلال الساعات القليلة المقبلة للسعى للحفاظ على حقوقه فى تلك الإشكالية.

يأتى هذا فى الوقت الذى يؤدى فيه الفريق الأول مرانه الأخير، استعدادا لمواجهة النجم الساحلى، المقررة الأحد، ضمن مباريات الجولة الخامسة لدور المجموعات بدورى رابطة الأبطال الإفريقى والتى يسعى الأهلى لتحقيق الفوز بنقاطها الثلاث وتصدُّر جدول المجموعة انتظارا لما ستسفر عنه مباريات الجولة الأخيرة.

وشهدت التدريبات الأخيرة قيام رينيه فايلر، المدير الفنى للأهلى، بتحفيظ لاعبيه بعض الجمل الهجومية لتنفيذها لضرب التكتلات الدفاعية التى من المنتظر أن يلجأ إليها الجانب التونسى خلال اللقاء.

وحرص «فايلر» على المناورة بورقة إليو بادجى، المنضم حديثا للأهلى، حيث تعمد وضعه تارة فى التشكيل الأساسى وتارة أخرى ضمن المجموعة الاحتياطية، فى محاولة منه لإخفاء الخطة والتشكيل اللذين سيعتمد عليهما.

وعقد «فايلر» محاضرة مع لاعبيه أمس شرح لهم خلالها نقاط القوة والضعف فى الجانب التونسى من خلال مشاهدة مبارياته الأخيرة. وطالب لاعبيه بالسعى لاستغلال أنصاف الفرص التى ستسنح لهم خلال المواجهة ومحاولة هز شباك النجم مبكرا لإخراجه عن تركيزه.

وينتظر «جاريدو» قيد الحارس الشاب علاء الدين أيوب فى القائمة الإفريقية للفريق، خصوصا فى ظل عدم وجود حارس ثان بالفريق، بعد طرد الحارس مكرم البديرى فى مواجهة الهلال السودانى بالسودان فى الجولة المنقضية لدور المجموعات للبطولة نفسها.

وتحول معسكر النجم الساحلى بالقاهرة إلى ما يشبه الثكنة العسكرية بعدما فصل الجهاز الفنى لاعبيه فى طابق منفصل عن بقية طوابق فندق الإقامة، فضلا عن تخصيص مطعم خاص لتناول اللاعبين وجباتهم بعيدا عن نزلاء الفندق، لإضفاء أجواء التركيز على البعثة وعدم تشتيت أذهان اللاعبين قبل تلك المواجهة الصعبة.

-الإعلانات-