هل كان أليو بادجي الخيار الأفضل للأهلي؟

أعلن النادي الأهلي مؤخرًا تعاقده الرسمي مع السنغالي أليو بادجي، البالغ من العمر  23 عامًا، مقابل 2 مليون يورو تٌدفع لنادي رابيد فيينا النمساوي.

بدأ بادجي حياته الكروية في نادي كازا سبورتس السنغالي الذي يلعب في مسابقة الدوري السنغالي الممتاز قبل ان ينتقل في عمر ال20 عامًا الى نادي يورغوردينس السويدي ليلعب لمدة موسم في فريق الشباب ويحصد لقب هداف بطولة تحت 21 عامًا ثم تم تصعيده للفريق الاول ليلعب لمدة موسمين شارك في 54 مباراة سجل خلالها 15 هدف وصنع 4 أهداف بمعدل تسجيل هدف كل أربع مباريات وشارك في التصفيات التأهيلية لليوروبا ليج أمام مارييوبول الاوكراني وخرج فريقه بمجموع اللقاءين 3-2 وسجل بادجي هدفي فريقه وتوج بادجي مع فريقه بلقب كأس السويد عام 2018 وكان يعرف بقدرته على التسجيل في الدقائق الأخيرة خاصة أمام الكبار فحدث ذلك أمام ايك وأمام ماريبول.

ثم انتقل بعدها الى رابيد فيينا النمساوي مقابل 800 ألف يورو  في الانتقالات الشتوية فبراير 2019 ليلعب مع الفريق النمساوي لمدة عام شارك خلالها في 34 مباراة سجل خلالها 9 أهداف وصنع 3 بمعدل هدف كل أربع مباريات أيضًا ولكن لم يشارك بادجي كأساسيصا في جميع المباريات فنصف المباريات تقريبًا كان يشارك كبديل ولم يشارك نهائيًا في 3 مباريات فقط.

أما بالنسبة لمشاركاته مع المنتخب فلم يتم استدعاؤه للمنتخب السنغالي الأول لكن شارك مع منتخب السنغال تحت 20 عامًا ، شارك مع منتخب الشباب في كأس الامم الافريقية التي اقيمت في زامبيا والتي انتهت بحصول السنغال على المركز الثاني خلف أصحاب الأرض ليتأهلوا الى كأس العالم للشباب 2017 والتي أقيمت في كوريا وأنهي المنتخب السنغالي مشواره بعد التأهل من المجموعة التي ضمت السنغال والسعودية وأمريكا والاكوادور ليواجهوا المكسيك في دور ال 16 وينتهي مشوار السنغال أمام المكسيك..شارك بادجي في كافة المباريات السابقة سواء في كأس الامم الافريقية للشباب أو في كأس العالم للشباب..شارك بادجي اجمالًا في 9 مباريات رسمية سجل هدفًا وصنع مثله.

يجيد بادجي اللعب في مركز المهاجم فقط ولم يشارك في أي مباراة في أي مركز بخلاف ذلك، 116 مباراة بالكامل في مركز المهاجم سجل خلالها 36 هدف وصنع 10

ماهي مميزات وعيوب اللاعب؟

وفقًا لموقع Football Manager  الذي يهتم باحصائيات اللاعبين المدعمة للعبة Football Manager الشهيرة فيمتاز بادجي بطول القامة 189 سم مما يجعل لعب الكرات بالرأس من مميزات اللاعب بالاضافة الي قدراته على القفز لأعلى مستوي للعب الكرة بالرأس، بالاضافة لذلك فبادجي كلاعب يجيد استلام الكرة وتسليمها أي انه من الممكن أن يكون محطة جيدة لأجنحة الأهلي المنطلقه الشحات ورمضان أو كهربا ويجيد بادجي اللعب بالقدم اليمني.

أما عن السلبيات فلا يجيد بادجي التمرير الجيد أي انه من الممكن ان يكون محطة استلام وتسليم في أضيق الحدود، ولا يجيد اللعب في مركز الجناح ولا يجيد لعب الكرات العرضية بالاضافة الى عدم تميزه بالمهارة والسرعة أي انه يجيد انهاء الهجمات بشكل أفضل من المراوغة والانطلاق بالكرة.

يجيد بادجي اللعب في أكثر من خطة فسبق له اللعب بجوار مهاجم اخر في فريقه السويدي ومع رابيد فيينا شارك في أكثر من خطة سواء 4.2.3.1 أو 3.5.2.

ماذا عن عقلية اللاعب؟

لا يمكن تكوين صورة عامة لكن على ما يبدو أن عقلية اللاعب تحتاج الى بعض التوجيه حيث أن السبب الاساسي في رحيل اللاعب عن رابيد فيينا هو نشره لصورة على حسابه على انستجرام مرتديًا قميص الغريم التقليدي للفريق ريد سالزبورج مما دفعه للاعتذار أنه لم يقصد وانها كانت جماقة ولكن على ما يبدو كان الضغط كبيرًا لبيع اللاعب.

وسيتم قيد بادجي افريقيًا ليشارك رفقة الأهلي في بقية المشوار في دوري ابطال افريقيا

ويبقي السؤال هل كان بادجي افضل الخيارات ؟

الاجابة لا حيث أن اليكي الذي دربه فايلر من قبل كان خيار أفضل لانه رقميًا أفضل ويجيد اللعب في أكثر من مركز بالاضافة الى معرفة فايلر الجيده به حيث قام بتدريبه من قبل.

-الإعلانات-