رقم قياسي مرعب للأهلي يحفزه للانتصار على النجم الساحلي

تترقب جماهير الكرة المصرية بشكل عام وأنصار الأهلي بشكل خاص، مواجهة من العيار الثقيل تجمع فريقي الأهلي والنجم الساحلي التونسي، بملعب السلام، الجمعة المقبل، بمنافسات الجولة الخامسة لمجموعات دوري أبطال أفريقيا في نسختها الجارية.

لا بديل عن فوز الأهلي إن أراد الحفاظ على أماله في عبور مرحلة المجموعات ورفع رصيده للنقطة العاشرة والاقتراب كثيراً من بلوغ ربع النهائي القاري.

ويعتلي النجم الساحلي صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط بفارق نقطتين عن الأهلي صاحب المركز الثاني و3 عن الهلال السوداني صاحب المركز الثالث.

الأهلي يمتلك رقماً قياسياً شخصياً في مسيرته الأفريقية خلال المباريات التي يخوضها على ملعبه ووسط جماهيره، قبل مواجهة النجم الساحلي التونسي.

وحقق الأهلي 14 انتصاراً متتالياً على ملعبه بدوري أبطال أفريقيا، ولم يتعثر بالتعادل أو الخئارة منذ تعادله أمام الترجي التونسي سلبياً في مايو من عام 2018 بمرحلة المجموعات للمسابقة في النسخة قبل الماضية.

وأعقب التعادل مع الترجي 14 فوز متتالي للأهلي على ملعبه دون تعثر، بواقع 5 منهم في النسخة قبل الماضية على حساب كل من تاونشيب البوستواني وكمبالا سيتي الأوغندي في المجموعات، ثم على حوريا الغيني في ربع النهائي ثم أمام وفاق سطيف الجزائري في نصف النهائي والترجي التونسي في النهائي.

وأكمل الأهلي سلسلسة الانتصارات المتتالية له على المستوى الأفريقي في ملعبه، وفاز في كافة مواجهاته الداخلية في النسخة الماضية لدوري الأبطال، وذلك على حساب جيما جيفار الاثيوبي بدور الـ 32 ثم على كل من فيتا الكونغولي وسيمبا التنزاني وشبيبة الثاورة الجزائري بالمجموعات، ثم على حساب صن داونز بربع النهائي.

وفي النسخة الجارية واصل الأهلي انتصاراته في ملعبه دون توقف، ففاز على اطلع برة بطل جنوب السودان بتسعة أهداف في الدور التمهيدي، ثم على حساب كانو سبورت بطل غينيا الاستوائية برباعية في دور الـ 32، وفي المجموعات انتصر على كل من الهلال السوداني وبلاتنيوم الزيمبابوي بثنائية بمرحلة المجموعات الجارية.

الجدير بالذكر أنها المرة الأولى التي ينجح الأهلي خلالها في الوصول لهذا الرقم من الانتصارات المتتالية على ملعبه منذ تاريخ مشاركاته الأفريقية.

 

-الإعلانات-