المجموعة (4) لدوري الأبطال: يوفنتوس يعادل أفضل أرقامه وأتلتيكو ينهي صيامه التهديفي

حافظ يوفنتوس على سجله القوي دون خسارة بدوري الأبطال هذا الموسم، وانتزع الفوز من معقل مضيفه، باير ليفركوزن، بنتيجة 2-0، في ختام مرحلة المجموعات بدوري الأبطال.

ورفع يوفنتوس رصيد نقاطه إلى 16 نقطة، في حين تجمد رصيد الفريق الألماني عند 6 نقاط، ليتحول إلى مسابقة الدوري الأوروبي بعد احتلاله المركز الثالث في المجموعة.

وجاء رصيد نقاط يوفنتوس هذا الموسم ليعادل به أفضل أرقامه على الإطلاق على مدار تاريخ مشاركاته بدوري الأبطال (16 نقطة في موسم 1996/1997، وموسم 2004/2005).

ونجح الهداف التاريخي لدوري الأبطال، كريستيانو رونالدو، في التسجيل في المباراة، منهيًا سلسلة من 3 مباريات متتالية دون نجاح في التسجيل، ويعزز من إجمالي رصيده التهديفي في المسابقة إلى 128 هدفًا.

وشهدت المباراة حفاظ الحارس المخضرم جانلويجي بوفون على نظافة شباكه، ليتخطى الحارس الإيطالي رقم الهولندي إدوين فان دير سار (50)، ويصبح ثاني أكثر حارس مرمى يحافظ على نظافة شباكه في تاريخ دوري الأبطال (51 مباراة)، بعيدًا عن الرقم الأكبر المدون باسم الإسباني إيكر كاسياس (57 مباراة).

وفي مدريد، حجز أتلتيكو مدريد تذكرة التأهل الثانية بعد الفوز على لوكوموتيف موسكو الروسي بنتيجة 2-0، ليرفع الفريق رصيده إلى 10 نقاط، ويضمن احتلال المركز الثاني في المجموعة.

وأضاع أتلتيكو مدريد ركلة جزاء بعد أول دقيقتين من المباراة بواسطة الظهير الأيمن الإنجليزي كيران تريبير، ليصبح ثاني لاعب إنجليزي يهدر ركلة جزاء في دوري الأبطال هذا الموسم، لتكون الجنسية الأكثر إهدارًا لركلات الجزاء بعد أن أهدر سابقًا لاعب الوسط الإنجليزي روس باركلي ركلة جزاء مع تشيلسي ضد فالنسيا في الجولة الأولى من مرحلة المجموعات هذا الموسم.

وجاء هدف جواو فيليكس الأول (من ركلة جزاء) لينجح أتلتيكو مدريد من كسر صيامه التهديفي، الذي امتد لأكثر من 500 دقيقة، واحتاج للوصول إلى محاولة التسديد رقم 62 لكي يسجل الفريق أخيرًا ويفتتح التهديف في المباراة، قبل أن يسجل المدافع البرازيلي فيليبي الهدف الثاني، ويحسم المباراة وبطاقة التأهل لصالح الفريق المدريدي.

وأصبح المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني هو رابع مدرب منذ موسم 2003/2004 في دوري الأبطال يقود نفس الفريق للتأهل في 6 مناسبات أو أكثر من مرحلة المجموعات، بعد جوزيه مورينيو (تشيلسي: 6)، أليكس فيرجسون (مانشستر يونايتد: 8) وآرسين فينجر (آرسنال: 14).

-الإعلانات-