تشيلسي × كريستال بالاس: قطار انتصارات البلوز يتجاوز المحطة السادسة على التوالي

حقق تشيلسي انتصاره السادس على التوالي في البريميرليج بعد أن تغلب على ضيفه كريستال بالاس بهدفين دون مقابل في مواجهة لندنية خالصة ضمن مباريات الجولة الثانية عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقفز تشيلسي للمركز الثاني بشكل مؤقت برصيد 26 نقطة، في حين تلقى كريستال بالاس خسارته الثالثة في آخر 4 مباريات في الدوري دون أن يتمكن من تحقيق الفوز خلال آخر 4 جولات (خسر 3 وتعادل 1).

وعجز تشيلسي عن اختراق دفاعات منافسه خلال النصف الأول من المباراة الذي شهد تسديدتين فقط على المرمى من جانب أصحاب الأرض مقابل 0 محاولات تسديد من جانب الضيوف، الذين كانت نيتهم واضحة من بداية المباراة باللعب على تفادي الهزيمة فقط.

ولم يحتاج تشيلسي أكثر من 7 دقائق من بداية الشوط الثاني لينجح في افتتاح التسجيل بواسطة المهاجم الإنجليزي الشاب تامي أبراهام، الذي سجل عاشر أهدافه في الدوري هذا الموسم.

وأصبح أبراهام (22 عامًا و38 يومًا) هو ثاني أصغر لاعب يصل إلى 10 أهداف أو أكثر مع تشيلسي خلال موسم في البريميرليج، بعد الهولندي أريين روبن (بعمر 21 عامًا و342 يوم).

ويعد أبراهام هو أول لاعب إنجليزي يسجل 10 أهداف أو أكثر في موسم بالبريميرليج منذ مدربه فرانك لامبارد مع البلوز في موسم 2012/2013، بالإضافة إلى أنه ثالث أسرع لاعب يسجل 10 أهداف مع تشيلسي في البريميرليج (في أول 14 مباراة له مع الفريق) بعد دييجو كوستا (من أول 9 مباريات) وجيمي فلويد هاسلبانك (من أول 11 مباراة).

وضاعف الجناح المهاجم الأمريكي كريسيتان بوليسيتش تقدم البلوز بهدف أخر قبل 10 دقائق تقريبًا من نهاية المباراة، ليحسم اللقاء عمليًا لصالح تشيلسي.

وسجل بوليسيتش خامس أهدافه في البريميرليج خلال آخر 3 مباريات فقط، وجاء هدفه اليوم في الديربي اللندني ليكون أول أهدافه على ملعب ستامفورد بريدج، معقل تشيلسي.

وأصبح بوليسيتش هو أول لاعب أمريكي يسجل في 3 جولات متتالية في البريميرليج بعد مواطنه كلينت ديمبسي مع فولهام في أبريل 2012.

وحقق تشيلسي 6 انتصارات متتالية في آخر 6 جولات للمرة الأولى في البريميرليج منذ موسم 2016/2017 (آخر موسم حقق خلاله الفريق اللقب) وأصبح فرانك لامبارد أول مدرب إنجليزي يفوز بـ6 مباريات متتالية في البريميرليج منذ ألان باردو مع نيوكاسل في عام 2012.

-الإعلانات-