قبل مواجهة جينيراسيون السنغالي.. الزمالك يسعى لإنهاء أزمة مصرية عمرها 19 عامًا

يستضيف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك نظيره جينراسيون فوت السنغالي، مساء الخميس على ملعب السلام، في إطار منافسات إياب دور الـ32 لرابطة دوري أبطال أفريقيا نسخة 2019-2020.

الزمالك خسر لقاء الذهاب في السنغال بهدفين مقابل هدف، ويحتاج بطل مصر للفوز بهدف نظيف على أقل تقدير من أجل بلوغ مرحلة المجموعات.

ولم يحرز أي فريق مصري الانتصار في ملعبه على حساب أندية السنغال بمسابقات الأندية الأفريقية منذ مطلع الألفية الجديدة وبالتحديد منذ السادس من أغسطس لعام 2000.

السادس من أغسطس لعام 2000 كان شاهداً على أخر انتصار لأندية مصر بملعبها على حساب فريق سنغالي، وذلك بفوز الزمالك بنتيجة 3/1 على حساب أسيك ناديامبور بملعب القاهرة الدولي في ذهاب ربع نهائي أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس.

أعقب فوز الزمالك زيارة سنغالية لمصر من خلال فريق جان دارك خلال مواجهة الأهلي بملعب القاهرة في عام 2002 بمرحلة المجموعات لدوري الأبطال وخسارة غير متوقعة لبطل مصر وسط أنصاره بنتيجة 2/1.

تتجدد زيارة السنغاليين لمصر من خلال فريق جينراسيون فوت، منافس الزمالك في موقعة الخميس، وذلك قبل عامين، لمواجهة مصر للمقاصة بتمهيدي دوري الأبطال نسخة 2018، وسيطرة التعادل السلبي على نتيجة المباراة والتي أزاحت الفريق الفيومي وقتها من المسابقة القارية.

إجمالاً خاضت أندية مصر أمام نظيرتها السنغالية 9 مباريات، حقق خلالها المصريون الانتصار في مباراتين فقط مقابل 5 انتصارات سنغالية، وتعادلين، وسجلت أندية مصر 10 أهداف ونالت شباكها 12 هدفاً.

الزمالك لم يسبق له مواجهة فريق سنغالي سوى أسيك ناديامبور في 2000 قبل أن يواحه جينراسيون فوت في النسخة الجارية من دوري الأبطال.

ويعتبر علاء إبراهيم هو صاحب أخر هدف مصري في شباك أندية السنغال، حيث سجله في تعادل الأهلي أمام جان دراك، بملعب الأخير بمرحلة المجموعات لدوري الأبطال نسخة 2000.

وكان الأهلي هو صاحب أول فوز مصري على حساب نادٍ سنغالي، وذلك بالدور الثاني لمرحلة المجموعات بدوري الأبطال نسخة 2000 بنتيجة 3/1 قبل أن يسير الزمالك على خطاه في العام ذاته بثلاثية في أسيك نديامبور في منافسات أبطال الكؤوس.

-الإعلانات-