وفاة ملاكم أمريكى بعد تلقيه ضربة قاتلة فى الحلبة

توفى الملاكم الأمريكى باتريك داى، متأثرا بإصابة قاتلة فى الدماغ، حيث كان يواجه مواطنه تشارلز كونويل بمباراة احترافية فى شيكاغو، السبت، قبل أن يوجه الأخير له لكمة قوية أطاحته أرضا، واستدعت دخولا فوريا للفريق الطبى إلى الحلبة، حيث خرج داى على نقالة.

وأعلنت الشركة الراعية فى بيان رسمى، أنه فارق الحياة فى المستشفى، وقالت إنه «كان محاطا بأسرته وأصدقائه المقربين وأعضاء فريقه فى الملاكمة، بمن فى ذلك معلمه وصديقه ومدربه جو هيجينز».

وتابع البيان: «نيابة عن عائلة باتريك وفريقه والمقربين منه، نحن ممتنون للدعاء والتعبير عن الدعم والحب الذى كان واضحا للغاية منذ إصابته». وفى منشور على «تويتر»، كتب كونويل الذى تسببت لكمته بالمأساة، قائلا إنه: «لم أقصد أن يحدث ذلك أبدا. كل ما أردت فعله هو الفوز. إذا تمكنت من إعادة كل شىء، فسوف أفعل».

وتابع كونويل: «لا أحد يستحق أن يحدث هذا له. أعيد القتال مرارا وتكرارا فى ذهنى أفكر فيما إذا كان هذا لم يحدث أبدا ولماذا حدث لك».

وقبل أن يصبح ملاكما محترفا، كان داى هاويا يعشق الملاكمة، وقد فاز بلقبين محليين فى بطولة القفازات الذهبية فى نيويورك، كما كان ملاكما احتياطيا للفريق الأمريكى الأوليمبى عام 2012.

وفى عام 2013، احترف داى الملاكمة، وحصل على بطولة «دبليو بى سى كونتيننتال أميركاس» عام 2017، وبطولة «آى بى إف إنتركونتننتال» فى 2019.

-الإعلانات-