«بي بي سي» تكشف خطة «سولسكاير» الأصلية لإحياء مانشستر يونايتد وأسباب فشلها

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» الخطة الأصلية للنرويجي أولي جونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد، من أجل إحياء النادي، بعد تخبطه منذ رحيل السير أليكس فيرجسون عن تدريب الفريق عام 2013.

وارتكزت الخطة الأساسية للمدير الفني النرويجي على رحيل 9 لاعبين في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، من أجل تجديد الفريق.

ولم تنفذ خطة «سولسكاير» كما أراد، رغم نجاحه في التخلص من كل من مروان فيلايني وأنطونيو فالنسيا وروميلو لوكاكو، مع إعارة كريس سمولينج وأليكسيس سانشيز، إذ لا يزال يملك عدد من اللاعبين الذين لم يرغب في بقائهم.

كذلك، لم يكن النرويجي سعيدًا من عملية التعاقدات التي أجريت لدعم الفريق، إذ يبقى المثال الأبرز هو رحيل «لوكاكو» دون التعاقد مع بديل له ليترك الفريق بدون قوة هجومية حقيقية.

وأشارت «بي بي سي» إلى أن المدير التنفيذي للشياطين الحمر إد وودوارد ترك عملية المفاوضات والتعاقدات في يد مات جادج، الذي يفتقد إلى الخبرة، ولم ينجح رهان «وودوارد» في أن يأتي بثماره، لتبقى عملية نجاة مانشستر يونايتد هذا الموسم متعلقة بوصوله إلى يناير بأقل خسائر ممكنة، على أن يحاول إنقاذ نفسه بتعاقدات جديدة في فترة الانتقالات الشتوية تساعده على المنافسة للوصول إلى أعلى ترتيب ممكن في الدوري الإنجليزي.

-الإعلانات-