أزمة صلاح وماني في ليفربول عرض مستمر

سلطت الصحف الإنجليزية الضوء على استمرار أزمة الثنائى محمد صلاح، نجم المنتخب الوطنى، والدولى السنغالى ساديو مانى، لاعبى فريق ليفربول، لاسيما بعد الهزيمة أمام نابولى الإيطالى، أمس الأول، بهدفين دون مقابل، فى المباراة التى أقيمت فى إيطاليا، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة دورى أبطال أوروبا.

وقالت صحيفة «ديلى ميل»، إن ساديو مانى أضاع على ليفربول فرصة تسجيل هدف محقق بعدما رفض إعطاء الكرة بشكل سليم لمحمد صلاح فى الدقيقة 55 من زمن المباراة، حيث كانت النتيجة التعادل السلبى، وتباطأ فى تسليم الكرة للفرعون المصرى الذى كان فى وضعية انفراد أمام المرمى. وأشارت الصحيفة إلى أن توتر العلاقة بين الثنائى خلال الفترة الأخيرة تسبب فى هزيمة ليفربول حامل اللقب أمام نابولى فى الجولة الأولى من دور المجموعات خلال انطلاقة الريدز للدفاع عن لقب البطولة، مشددة على أن السنغالى أراد أن يأخذ بثأره من صلاح بعدما اشتعلت الأزمة فى مواجهة بيرنلى بالدورى الإنجليزى والتى تسببت فى غضب نجم أُسُود التيرانجا بعدما رفض صلاح إعطاءه الكرة فى أكثر من فرصة. فى نفس السياق، فتحت صحيفة «مترو» النار على ليفربول، حيث وصفت الفريق بـ«الحمقى» يفشلون فى الاختبار الأول، بعد الهزيمة أمام نابولى، قائلة: «كلوب يبدأ حملة الدفاع عن تاجه بخسارة».

وأضافت الصحيفة: «أخذوا قيلولة فى نابولى.. ليفربول يبدأ رحلة الدفاع عن اللقب بخسارة فى إيطاليا.. وهزيمة مؤلمة فى بداية المشوار هذا الموسم».

فيما كتبت صحيفة «ديلى إكسبريس» فى عنوانها: «نقاط مسممة»، فى إشارة إلى ركلة الجزاء التى حصل عليها نابولى وحسمت اللقاء لصالحه، والأخرى التى أهدرها تشيلسى وحرمته من التعادل.

وقالت صحيفة «ديلى ستار»: «هزيمة مؤلمة لحامل اللقب»، مشيرة إلى أن لاعبى ليفربول لم يقدموا المستوى المعهود أمام نابولى واستحقوا الهزيمة فى المباراة الافتتاحية بدور المجموعات لدورى أبطال أوروبا، حيث تفوق المخضرم الإيطالى كارلو أنشيلوتى، المدير الفنى لفريق نابولى، على نظيره الألمانى يورجن كلوب، مدرب الريدز.

من جانبه، أبدى الألمانى يورجن كلوب، المدير الفنى لفريق ليفربول، حزنه الشديد، بعد الخسارة أمام نابولى قائلًا: «لعبنا كرة قدم جيدة لكننا لم نكملها، لقد سيطرنا على معظم أوقات اللقاء ولكن لم تكن لدينا فرص كافية فى النهاية، اتخذنا قرارات غير صحيحة وعلينا قبول النتيجة، فى كثير من الأحيان كانت اللمسة النهائية مفقودة».

فيما أشاد كارلو أنشيلوتى، المدير الفنى لفريق نابولى، بلاعبى فريقه بعدما ظهروا بأداء مميز أمام الريدز قائلًا: «اللاعبون ضحوا بأنفسهم خلال المباراة ونجحوا بشكل كبير فى فرض هويتهم أمام حامل اللقب، على الرغم من سيطرة لاعبى ليفربول على معظم أوقات المباراة إلا أننا نجحنا فى النهاية باقتناص الثلاث نقاط الأولى».

-الإعلانات-