نجم التنس الروسي: الفوز على فيدرير أو نادال أو دجوكوفيتش في غاية الصعوبة

أ

أكد الروسي دانييل ميدفيديف، وصيف بطولة أمريكا المفتوحة للتنس عام 2019، الصعوبة الكبيرة التي يواجهها اللاعبون سواء أمام السويسري روجيه فيدرير أو الإسباني رافاييل نادال أو الصربي نوفاك دجوكوفيتش.

وكان نادال تفوق في نهائي بطولة “أمريكا المفتوحة”، رابع بطولات “الجراند سلام” في الموسم، على ميدفيديف بثلاث مجموعات مقابل مجموعتين في مباراة امتدت 4 ساعات و54 دقيقة.

وقال ميدفيديف في تصريحات نقلتها مجلة “تنس وورلد يو إس إيه” الأمريكية اليوم، “إنه من الصعوبة القول إن رياضة التنس تتغير”، وذلك بعدما أظهر منافسة قوية للماتادور الإسباني في النهائي.. مضيفا “لا أريد التحدث عن نفسي بهذا الخصوص”.

وتابع “من الأفضل أن تتحدثوا أنتم كصحفيين وخبراء عن هذه الأمور.. وما يمكنني قوله هو أنني متأكد بأننا نقاتل ونقدم أفضل ما لدينا لمحاولة تحقيق هذا الانتقال في اللعبة من هؤلاء اللاعبين إلينا، لكن بالفعل مواجهة هؤلاء أمر صعب للغاية”.

وأوضح ميدفيديف، الذي أصبح يحتل المركز الرابع في التصنيف العالمي لمحترفي التنس، قائلا “لا أدري ما أقول أكثر من ذلك.. هم يلعبون تنس مذهل.. ومن الصعب بالفعل التغلب عليهم أو حتى الحصول منهم على مجموعة أو شوط”، لافتا إلى أنه وباقي اللاعبين يقومون فقط بأفضل ما لديهم لمحاولة الفوز.

واقترب نادال من معادلة الرقم القياسي في تحقيق ألقاب البطولات الكبرى، حيث أصبح يمتلك 19 لقبا خلف فيدرر الذي يملك 20 لقبا، ويأتي دجوكوفيتش كثالث أفضل لاعب تاريخيا من حيث تحقيق ألقاب “الجراند السلام” برصيد 16 لقبا.

-الإعلانات-