مواجهات أوروبية لا تنسى بين ليفربول وتشيلسي (فيديو)

يلتقي في مساء الغد فريقا ليفربول وتشيلسي لحسم هوية بطل كأس السوبر الأوروبية 2019 وهي المواجهة التي تحتضنها العاصمة التركية، إسطنبول، وبالتحديد ملعب نادي بشكتاش.

وعلى الرغم من ان الصدام الإنجليزي الخالص يتكرر للمرة الأولى في كأس السوبر، إلا ان مواجهات ليفربول وتشيلسي الأوروبية سبق وان تكررت في عديد المرات، وهي اكثر مواجهة بين فريقين إنجليزين في المسابقة الأوروبية.

وألتقى الفريقين سابقًا في 10 مباريات، جميعها كانت بنظام الذهاب والإياب في دوري الأبطال، واحدة في مرحلة المجموعات لموسم 2005/2006، والبقية في الأدوار الإقصائية للمسابقة (4).

وجاءت جميع هذه المواجهات خلال السنوات ال14 الأخيرة، ودائمًا ما حفلت بالندية والإثارة بين الفريقين الأنجح أوروبيًا خلال هذه الفترة على مستوى الكرة الإنجليزية.

وحقق تشيلسي الفوز في 3 مباريات، في حين فاز ليفربول في مباراتين، وحضر التعادل في 5 مباريات، وتقاسم الفريقين التأهل للمرحلة الإقصائية التالية على حساب الأخر، فتأهل ليفربول في عامي 2005 و2007، في حين تأهل تشيلسي في عامي 2008 و2009.

في السياق التالي سنستعرض معكم أبرز المواجهات بين الناديين في البطولات الأوروبية، قبل مواجهة الغد المرتقبة بين الفريقين.

ليفربول × تشيلسي (مايو 2005):

مواجهة الهدف الشبح كما اطلق عليها بسبب هدف لويس جارسيا الذي منح ليفربول الفوز بالمباراة (1-0)، بعد التعادل ذهابًا بدون اهداف.

الهدف شهد جدلًا كبيرًا مع إصرار لاعبوا تشيلسي على ان الكرة لم تعبر خط المرمى، لكن الحكم احتسب الهدف، وتأهل ليفربول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا ليتوج بلقبه الخامس في المسابقة.

ليفربول × تشيلسي (مايو 2007):

مرة أخرى يصطدم الفريقين في نصف نهائي المسابقة، ويحاول تشيلسي (جوزيه مورينيو) العبور للمرة الأولى في تاريخه لنهائي البطولة الأوروبية الأغلى مستغلًا تفوقه في مباراة الذهاب بهدف نظيف، لكن ليفربول يفوز بمباراة الإياب بهدف نظيف بفضل تسديدة من المدافع الدنماركي دانييل أجير، ليحتكم الفريقين لركلات الجزاء، وتنحاز ركلات الحظ لصفوف الريدز، ليتعرض البلوز للإقصاء مجددًا بعد عامين على حساب ليفربول ويحرم الفريق مرة أخرى من الوصول للنهائي الأوروبي الأكبر.

تشيلسي × ليفربول (أبريل 2008):

اخيرًا تشيلسي ينتقم، المواجهة الإقصائية الثالثة بين الفريقين شهدت مجددًا وقوع الفريقين معًا في نصف النهائي، وانتهت مواجهة الذهاب في ملعب أنفيلد بالتعادل 1-1، لتحسم مواجهة ستامفورد بريدج (معقل تشيلسي) هوية المتأهل لنهائي نسخة عام 2008 من دوري الأبطال.

وينتهي الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل 1-1، ليلجأ الفريقين لوقت إضافي، ويسجل تشيلسي الهدفين الثاني والثالث، ويسجل ليفربول هدف يشعل به المباراة في الثواني الأخيرة، لكن تشيلسي يحافظ على تقدمه وينجح في الفوز بالمباراة ويبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه.

تشيلسي × ليفربول (أبريل 2009):

تشيلسي يدخل مباراة العودة لدور ال8 وهو بجعبته اسبقية مريحة بعد الفوز ذهابًا على الريدز بثلاثة اهداف مقابل هدف في معقلهم بأنفيلد، ليتجه البلوز إلى ملعبهم وهو يحتاجون للخروج بأقل الخسائر لبلوغ الدور التالي.

وتأتي بداية المباراة بشكل صادم لأصحاب الأرض مع تسجيل ليفربول لهدفين، ليصبح الفريق على بعد هدف واحد فقط للتأهل، لكن تشيلسي يرد مع بداية الشوط الثاني بثلاثة أهداف ليتقدم 3-2، لكن ليفربول يعود في الدقائق ال10 الأخيرة ليقلب المباراة بتسجيل هدفين، ليتقدم 4-3 ويصبح بحاجة لهدف واحد فقط للتأهل، لكن هدف في الدقيقة قبل الأخيرة من البلوز يعدل النتيجة لـ 4-4 ويؤكد تأهل الفريق لنصف النهائي على حساب الريدز.

 

-الإعلانات-