لفتة طيبة من محمد صلاح مع طفل بعد مباراة الدرع الخيرية

أهدى الدولي المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول الإنجليزي، طفل يشجع الريدز قميصه، والتقط صورا تذكارية معه، بعدما تعرض لنزيف إثر اصطدامه بمصباح، بحسب ما ذكرت شبكة «سكاي نيوز».

وكانت تقارير إعلامية أشارت إلى أن محمد صلاح فوجئ بالطفل الذي لا يتجاوز عمره 12 عامًا ينزف دماء من أنفه، بعدما تعرض للضرب من جانب مشجعين لفريق مانشستر سيتي، فنزل من سيارته والتقط معه صوراً تذكارية وأهداه قميصه من أجل رفع معنوياته، إلا أن «سكاي نيوز»، ذكرت أن الطفل كان يجري للحاق بسيارة صلاح فسقط على وجهه.

وخسر ليفربول مباراة الدرع الخيرية أمام مانشستر سيتي بركلات الترجيح.

-الإعلانات-