10 مواهب شابة تجذب أنظار العالم في المونديال الأفريقي

دائمًا ما برهن المونديال الأفريقي على إخراج العديد من الأسماء والنجوم الشباب على مدار تاريخ نسخه الـ31 السابقة، وآخرها في النسخة الماضية عندما تألقت أسماء شابة مثل بيرتراند تراوري (بوركينا فاسو) ورمضان صبحي ومحمود تريزيجه (مصر) وشانسيل مبيمبا (الكونغو) ويوسف النصيري (المغرب)، وغيرهم من الأسماء الشابة.

ومع اقتراب انطلاق النسخة رقم 32، التي ستحتضنها الأراضي المصرية، نستعرض أبرز 10 مواهب شابة في المسابقات الأوروبية ستتواجد في كأس الأمم الأفريقية.

1. صامويل تشوكويز (نيجيريا – 20 عامًا)

الجناح النيجيري الشاب جذب أنظار العديد من الأندية الأوروبية خلال الموسم المنصرم في لاليجا، مقدمًا مستويات مميزة ساعدت فريقه، فياريال، على النجاة من الهبوط بعد مستوى مخيب ومحبط بشكل عام من فريق الغواصات الصفراء.

«تشوكويز»، المطلوب في أندية مثل ليفربول وأرسنال، لعب الموسم الماضي 47 مباراة، مسجلًا 10 أهداف وصانعًا 4 ليكون واحد من ابرز الأسماء الشابة التي ستجذب الأنظار في المونديال الأفريقي.

2. موسى دجينيبو (مالي – 21 عامًا)

موسم ممتاز في الكرة البلجيكي مع ستاندارد لييج انتهى بانضمامه لصفوف ساوثهامبتون خلال الصيف الحالي مقابل ما يقارب من 20 مليون يورو.

الجناح المالي لعب 39 مباراة مع فريقه البلجيكي خلال موسم 2018/2019، سجل 11 هدف وصنع 6، ليدخل ضمن قائمة منتخب النسور في المونديال الأفريقي.

3. إبراهيم سنجاري (كوت ديفوار – 21 عامًا)

لاعب الوسط المدافع الإيفواري الذي كان عنصرًا هامًا وأساسيًا مع نادي تولوز الفرنسي بمشاركته في 28 مباراة من 38 مباراة في الدوري الفرنسي، لعب دورًا مهمًا في نجاة الفريق من حسابات الهبوط.

4. أشرف حكيمي (المغرب – 20 عامًا)

ظهير ريال مدريد الذي يجيد اللعب يمينًا ويسارًا، خاض موسمًا رائعًا مع بوروسيا دورتموند، على سبيل الإعارة، لكن الإصابة حرمته من إكمال الموسم.

وعلى الرغم من الإصابة القوية التي تعرض لها «حكيمي» في مشط القدم الأيسر مع بداية شهر أبريل الماضي، إلا ان اللاعب موجود في قائمة المنتخب المغربي وقد يكون له دورًا هامًا لقدراته الدفاعية والهجومية التي شهدت مشاركته في تسجيل 10 اهداف في 28 مباراة لعبها مع بوروسيا دورتموند خلال موسم 2018/2019 (سجل 3 وصنع 7).

5. نصير مزراوي (المغرب – 21 عامًا)

الظهير المغربي الأيمن قدم موسمًا مميزًا مع أياكس امستردام، وظهر بشكل رائع في دوري أبطال أوروبا مسجلًا ضد بنفيكا وبايرن ميونخ.

إحصائيات «مزراوي» مع أياكس خلال موسم 18/19 تعكس دوره الهجومي مع مساهمته في تسجيل 9 أهداف خلال 48 مباراة في مختلف البطولات، مسجلًا 4 أهداف وصانعًا 5.

6. إسماعيلا سار (السنغال – 21 عامًا)

15 مساهمة تهديفية في الدوري الفرنسي وأداء كبير في الدوري الأوروبي مع لعب دور هام في تتويج ستاد رينيه بكأس فرنسا، هكذا لمع اسم الجناح الإيفواري الشاب الذي ارتبط بالإنضمام لصفوف أرسنال خلال الموسم الماضي مع مستوياته المميزة.

وسجل «سار» 13 هدفًا وصنع 11 في 50 مباراة لعبها في مختلف البطولات، وهي الأرقام التي جعلته يدخل قوام منتخب مدجج بالنجوم على الرغم من سنه الصغير.

7. إسماعيل بن ناصر (الجزائر – 21 عامًا)

هبوط فريق إيمبولي من السيريا آي في إيطاليا لم يمنع لمعان لاعب الوسط الجزائري الشاب الذي قدم مستويات مميزة في الدوري الإيطالي، فتحت الطريق امام انتقاله لفرق اخرى في الدرجات الممتازة، وكذلك فتحت الطريق امام امكانية عودته لصفوف فريقه السابق، أرسنال.

«بن ناصر» لاعب وسط مميز اعتمد عليه فريقه الإيطالي خلال الموسم الماضي بمشاركته في 37 مباراة من 38 في الدوري، وسيكون المونديال الأفريقي فرصة كبيرة للاعب الشاب للبرهنة على قدراته وإمكانياته.

8. فيكتور أوسيمين (نيجيريا – 20 عامًا)

مهاجم فولفسبورج الألماني امضى الموسم المنصرم مُعارًا ضمن صفوف رويال شارلروا البلجيكي، ليستغل الفرصة ويقدم اداءً رائعًًا مساهمًا في تسجيل 15 هدف خلال 25 مباراة لعبها في الدوري البلجيكي بإحراز 12 هدفًا وصناعته 3 أهداف، ليضمن له هذا الأداء مكانًا ضمن قائمة المنتخب النيجيري المدجج بالنجوم.

9. صامويل كالو (نيجيريا – 21 عامًا)

سنه الصغير لم يمنعه من دخول القوام الرئيسي لنادي بوردو ، على الرغم من أن النادي الفرنسي عانى خلال الموسم المنصرم، إلا أن «كالو» كان واحدًا من الإيجابيات القليلة خلال موسم الفريق، فشارك اللاعب في 21 مباراة مساهمًا في تسجيل 6 أهداف، ونجح من خلال أدائه في دخول قوام المنتخب النيجيري للمونديال الأفريقي.

10. أمادو دياوارا (غينيا – 21 عامًا)

الاسم الأبرز في المنتخب الغيني هو لاعب ليفربول بطل أوروبا، نابي كيتا، لكن «دياوارا» هو واحد من الأسماء الصاعدة التي صنعت سمعة مميزة في الدوري الإيطالي خلال المواسم الأربعة الماضية ، وتمكن لاعب الوسط الشاب من الوصول للعب ضمن صفوف منافس كبير في المسابقة مثل نابولي، واللعب بجوار أسماء كبيرة في عالم كرة القدم مثل ماريك هامسيك، جورجينهو والبرازيلي ألين، علاوة على التدرب تحت قيادة مدربين كبار في عالم كرة القدم، مثل ماوريزيو ساري وكارلو أنشيلوتي، وكل ذلك وهو لم يكمل عامه ال21 بعد.

-الإعلانات-