تحليل..كيف يوقف الزمالك أسلحة نهضة بركان قبل النهائي القاري؟

يلتقي الزمالك المصري مع نهضة بركان المغربي، بعد أيام قليلة في إطار مباراة نهائي الكونفيدرالية الأفريقية، مباراة الذهاب ستكون في المغرب على أن تكون مباراة العودة على ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية.

نظرة عامة

نهضة بركان أو النهضة البركانية أسس عام 1938، حقق الفريق وصافة الدوري المغربي موسم 82-83 ووصافة الكأس عام 87 بعدها هبط للدرجة الثانية واستطاع الصعود عام 2012 بعدها حقق لقب كأس الملك في نوفمبر 2018 وهي السبب في مشاركته في الكونفيدرالية للمرة الثانية في تاريخه بعد المشاركة في النسخة الماضية والخروج من فيتا كلوب في الربع النهائي حيث أنهى الموسم الماضي في المركز الرابع المؤهل للكونفيدرالية.

ملعب الفريق هو الملعب البلدي بمدينة بركان ويتسع لـ 15 ألف متفرج فقط، مدينة بركان مدينة ريفية تقع شمال شرق المملكة المغربية وهي مدينة صغيرة تعدادها 120 ألف نسمة فقط.

رئيس النادي هو فوزي لقجع – 48 عام – وهو في نفس الوقت رئيس الجامعة الملكية المغربية أي اتحاد الكرة المغربي وهو نائب رئيس الاتحاد الأفريقي ويشغل منصب رئيس الاتحاد المغربي منذ 2014 وحتي الآن ويشغل منصب نائب رئيس الاتحاد الأفريقي منذ بداية حقبة أحمد أحمد وبعدها تولي فوزي منصب الرئيس الشرفي وتولي مجيد مضران منصب الرئيس المنتدب للنادي.

منير الجعوانيني -51 عامًا- ملقب بـ سباليتي المغرب هو المدير الفني الحالي لنهضة بركان، كان لاعبًا بالنادي القنيطري من عام 1984 وحتي 2004 ليعتبر أكثر لاعب شارك في تاريخ النادي القنيطري 600 مباراة بعد اعتزاله تولي تدريب فريق الناشئين لمدة عامين ثم تولي تدريب الفريق الأول موسم 2006-2007 وصعد بهم للدرجة الأولي وانتقل إلى عدة أندية في الدرجة الثانية إلى أن تحصل على شهادات في التدريب وبدأ المسيرة مع نهضة بركان موسم 2012-2013 وانتقل منه إلى نادي دبي الإماراتي عاد منه إلى المغرب مرة أخرى للدرجة الثانية ودرب فريق قصبة تادلة وصعد به إلى دوري القسم الأول وتولي بعدها منصب مساعد للمدرب رشيد الطاوسي في نهضة بركان موسم 2016-2017 وتولي بعدها تدريب الفريق وحصل معهم على كأس الملك للمرة الأولى في تاريخ النادي بعد الفوز على وداد فاس بركلات الترجيح، يعتمد الجعواني على خطتين الأولى 4-4-2 والثانية 4-3-3 على حسب الخصم وعلى حسب مجريات اللقاء.

لا يمتلك الفريق لاعبين نجوم ويحتل الفريق المركز السابع في جدول الترتيب قبل جولتين من النهاية وينافس على المركز الرابع المؤهل للكونفيدرالية الموسم المقبل وفاز على الوداد في مباراته الأخيرة التي خاضها بالأساسيين 3-2 ويحتل لاعبه التوجولي لابا كودجو صدارة ترتيب الهدافين بـ18 بالتساوي مع الأسطورة الرجاوية محسن ياجور.

بدأ الفريق من دور الـ32 الأول وواجهوا الاتحاد الليبي فازوا في موقعة الذهاب بالمغرب 3/0 و فازوا في مباراة العودة 1/0 وفي دور الـ32 مكرر واجهوا دكار السنغالي وخسروا في الذهاب بالسنغال 2/0 و فازوا بالعودة 5/1، في المجموعات احتلوا صدارة المجموعة بـ11 نقطة بخسارة وحيدة أمام حسنية أغادير ثم التفوق على جورماهيا الكيني ذهابًا وإيابًا في دور الثمانية ثم مواجهة الصفاقسي في قبل النهائي وخسارة الذهاب بهدفين دون الرد والعودة في ملعب بركان بثلاثية ليتأهل الفريق للنهائي.
الفريق لم يخسر على ملعبه إطلاقًا بالنسخة الحالية للكونفيدرالية سجل 29 هدفًا واستقبل 11 ويحتل لابا كودجو صدارة هدافي الكونفيدرالية بـ 7 أهداف.

التشكيل المتوقع
يعتمد الجعواني في أغلب الأوقات على 4-4-2، على محمدي في حراسة المرمي وعلى اليمين عمر النمساوي وعلى اليسار محمد عزيز وقلبي دفاع يوسوفو دايو واسماعيل مقدم ولا بجري جعواني تغييرات في الخط الخلفي، أما خط الوسط أمين الكاس في منصب الوسط الأيمن وبكر الهلالي وسط أيسر والعربي ناجي وسمير ويدار في الوسط وفي الأمام الثنائي حمدي لعيشر ولابا كودجو.

من الممكن أن يعتمد الجعواني على سهيل إشو بدلا من محمد عزبز في اليسار في حالة عدم تعافيه من الإصابة وعلى عبد الصمد المباركي في حالة اكتمال شفائه بجوار سمير ويدار أو محمد فرحان وفي الأمام يكون دائمًا سلمان ولد الحاج البديل الأمثل مع غياب النجم البوركينابي الان تراوري للاصابة وغياب العربي ناجي للإيقاف في مباراة الذهاب.

ستة لاعبين من الفريق مهديين بالغياب عن مباراة العودة في حالة تلقي إنذار : عمر النمساوي-بكر لهلالي-حمدي لعيشر-سمير ويدار –سهيل اشو -لابا كودجو

نقاط قوة نهضة بركان

كما وضحنا يعتمد نهضة بركان على الرسم التكتيكي 4-4-2 وهي خطة دائمًا تعطي قوة كبيرة على الأطراف على عكس 4.2.3.1 مثلا التي تجعل العمق هو أساس هجمات الفريق.

دائمًا يدخل أمين الكأس أو بكر الهلالي للعمق مع ترك مساحة لعمر النمساوي في الناحية اليمني أو محمد عزيز في الناحية اليسري

وأحيان أخري يتطرف الثنائي للأطراف للزيادة العددية مع دخول لاعب الوسط عبد الصمد المباركي للعمق كمهاجم ثالث

أي أن في الحالة الهجومية يلعب نهضة بركان بـ 3 لاعبين في الهجوم مع وجود لابا كودجو كمحطة مع انطلاق لعيشر على اليمين وبكر الهلالي على اليسار

وهو ما تكرر في مباراة الصفاقسي وفي مباراة الوداد الأخيرة وتسببت في هدف التعادل الأول لمحمد فرحان

في حالة استقرار الكرة وبناء الهجمات يتغير الرسم التكتيكي لبركان إلى 4-1-2-1-2 أي 4-4-2 دايموند بتقدم المباركي وتأهير سمير ويدار للخلف

لا يعتمد نهضة بركان على الضغط العالي على الخصم لكن كمستويات فردية يجيد لاعبوه اقتناص الكرات من الخط الخلفي خاصة لابا كودجو الذي يجيد أيضًا اقتناص الكرات الثانية 6 كرات في المباراة فهو ثاني أعلى لاعب بعد أمين الكاس لاعب الوسط الايمن 8 كرات في المباراة.

يعتمد بناء الهجمات على الناحية اليمني وعلى ثنائي الوسط خاصة عبد الصمد المباركي الذي قد يغيب للإصابة وعمر النمساوي الظهير الأيمن؟

هو يعد نقطة محورية للفريق في الكرات العرضية أو في الكرات الثابتة، النمساوي يسدد كل الكرات الثابتة لنهضة بركان ويسددها في نفس المكان في زاوية الحارس

النمساوي صنع 9 أهداف وسجل هدفين من أصل 29 هدفًا سجلها الفريق في الكونفيدرالية أي 40% من الأهداف
كما ذكرنا في البداية خطة 4-4-2 تتيح قوة هجومية من الطرفين وهو ما يشكل خطورة عن طريق بكر الهلالي وأمين الكاس والثنائي يتميز بالمهارة والسرعة، الهلالي بشكل خاص لاعب اتحاد طنجة السابق يزيد في الناحية الهجومية ويتحول لمهاجم ثالث في حالة بناء الهجمات ناحية النمساوي

يجيد نهضة بركان لعب الكرات الثابتة، نهضة بركان سجل عن طريق الكرات الثابتة في كل الفرق التي واجهها منذ بداية البطولة سواء الكرات الركنية أو الضربات الثابتة على حدود منطقة الجزاء من الأطراف وهو الفريق الأخطر في تنفيذها على مستوي تنفيذ الركلات الثابتة في بطولتي الكونفيدرالية ودوري الأبطال.يوسف دايو البوركينابي هو سلاح قوي لبركان في الكرات الثابتة حيث أنه ثاني هداف الفريق وسجل 5 أهداف من كرات عرضية سواء كانت بالرأس أو بالقدم.

أخيرًا اللاعب لابا كودجو، هداف الدوري المغربي وهداف الكونفيدرالية هو أخطر لاعب في نهضة بركان وهو لاعب نشيط يجيد الخروج من منطقة الجزاء ويلعب على الأطراف ويلعب في العمق وسيكون رقابة هذا اللاعب مرهقة جدًا لدفاع الزمالك.

ماذا عن نقاط الضعف؟

نقطة الضعف الأكبر هي تسليم اللاعبين خلال عملية ترحيل الرقابة، في الحالة التالية وهي هدف الوداد الأول في مرمي نهضة بركان منذ أيام فوليد الكرتي استلم الكرة في رقابة دايو ودخل إلى العمق فأشار لعربي ناجي في التغطية وهو مالم يحدث ولُعبت الكرة للكرتي الذي أودعها في المرمي

نقطة الضعف الثانية هي غياب التمركز أمام خط دفاع عن طريق ثنائي الوسط، وضحت بشدة في مباراة الصفاقسي الأولى حيث يغيب قدرة الفريق عن الفوز بالكرات الثانية وسجل علاء المرزوق هدف الصفاقسي الأول من غياب للرقابة لأكثر من 20 متر كاملين

كيف يلعب الزمالك للخروج بنتيجة إيجابية في مباراة الذهاب؟

التشكيل الأمثل للزمالك في مباراة بركان هو نفس تشكيل مباراة النجم، عمر صلاح في حراسة المرمي النقاز على اليمين وجمعة على اليسار وعلاء وعبد الغني قلبي دفاع وعبد العزيز وحامد في الوسط وابراهيم حسن على اليمين وكهربا على اليسار واوباما في الوسط وعمر السعيد في الأمام.

ويجب التنبية على كهربا بضرورة مساندة عبد الله جمعة وابراهيم حسن في مساندة النقاز خاصة أن نهضة بركان يلعب على الأطراف وعلى الكرات العرضية، حامد وعبد العزيز لديهم دور هام في مراقبة أمين الكاس وهو نقطة تحرك الفريق مؤخرًا في حالة غياب عبد الصمد المباركي

أكثر التمريرات في مباراة ثلاثية الصفاقسي كان بين النمساوي وأمين الكأس، في مباراة الوداد الأخيرة صنع أمين الكأس هدف ممتاز لمحمد فرحان وآخر للابا كودجا وسط دفاعات الوداد.

الجعواني دائمًا لا يتقيد بمراكز رباعي الوسط خاصة الوسط الأيمن والأيسر الهلالي وأمين الكأس، تحركاتهم في المباريات تكون بعرض الملعب بالكامل وليست الناحية اليمني واليسري فقط.

نقطة أخرى ذكرناها مسبقًا وهي سقوط لابا كودجا للعمق ليسحب معه المدافع ويترك مساحة كبيرة خلفه للاعب آخر لينفرد بالمرمي وهنا يأتي دور الرقابة العكسية للنقاز وعبد الله جمعة ومساندة حامد.

الكرات الثابتة والرقابة اللصيقة هو أمر واجب حيث أن الفريق المغربي يجيد بشدة الكرات العرضية الرأسية والأرضية
أما عن كيفية مباغته بركان ستكون عن طريق الهجمات المرتدة مع استغلال المنطلق من الوسط وهنا دور أوباما في تأخير نفسة نسبيًا في الانطلاقات ليكون حول قوس منطقة الجزاء وهي أكبر نقاط ضعف الفريق المغربي.

-الإعلانات-