أسطورة WWE يعلق على لحظته التاريخية في «ريسلمانيا» بعد مرور 13 عامًا

علق أسطورة WWE وعضو قاعة المشاهير بالاتحاد، إيدج (آدم كوبلاند)، على اللحظة التاريخية التي حظى بها في عرض «ريسلمانيا» قبل 13 عامًا حين واجه ميك فولي.

وخلال المباراة التي أقيمت بدون قواعد، أشعلت ليتا، صديقة «إيدج» آنذاك، النار في إحدى الطاولات خارج الحلبة، قبل أن ينقض إيدج على منافسه «فولي» بحركة «سبير» ليأخذه ويسقطا معًا عبر الطاولة المشتعلة، لتصبح بعدها إحدى اللحظات الأيقونية في تاريخ WWE.

وعلق «إيدج» على هذا المشهد قائلًا، على حسابه بـ«إنستجرام»: «في ريسلمانيا 22، قبل ثلاثة عشر عامًا ضد ميك فولي، قررت أن هذه فكرة جيدة.. تقريبًا لم تكن كذلك».

-الإعلانات-