«جوميز» يُرعب طفلًا فى الكلاسيكو السعودى باحتفال «الأسد» (فيديو وصور)

فى لقطة أثارت الجدل على مواقع التواصل الإجتماعى٬ خلال مباراة الكلاسيكو التى جمعت بين الاتحاد والهلال٬ فى المباراة التى أقيمت على ملعب الجوهرة المشعة، أمس الأول، والتى انتهت لصالح الزعيم بنتيجة 2/0، ضمن منافسات الجولة الواحد والعشرين لبطولة الدورى السعودى للمحترفين.

تسبب الفرنسى بافيتمبي جوميز نجم خط هجوم الزعيم فى رعب أحد الأطفال المتواجدين فى ملعب الجوهرة المشعة، وعقب المباراة، قام جوميز بتقبيل الطفل، اعتذارًا عما بدر منه من أداء أثار مخاوفه.

جاء ذلك على خلفية احتفال جوميز الشهير عقب تسجيل هدف فى شباك الاتحاد، والذى يشبه احتفال الأسد، أمام طفل جالس على كرسى بملعب المباراة، ما أثار خوف الطفل الذى ارتعب من هذا المنظر، ليترك كرسيه ويجرى بعيدًا.

من جانبه قال والد الطفل فيصل الغامدى فى تصريحات أبرزتها صحيفة «عكاظ» السعودية، إنه لم ينتبه إلى هذا أثناء المباراة نفسها، بل شاهد ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعى.

وأضاف والد الطفل قائلاً: ما شاهدته هو قيام الكابتن حسين ناصر المسؤول عن البراعم بنادى الاتحاد، مع اللاعب الفرنسى جوميز وهو يُهدى نجلى قميص اللاعب، وهذا من شيم الكبار، وأشكر اللاعب على ذلك.

وعبر والد الغامدى عن سعادته بإهداء قميص جوميز لنجله، مؤكداً أنه ذكرى طيبة من الكابتن ستظل حافزاً لأن يكون أحد نجوم الاتحاد فى المستقبل.

-الإعلانات-