شكوك حول مشاركة «فينيسيوس» أمام بيتيس وريـال مدريد في كارثة هجومية

غاب اللاعب البرازيلي الشاب، فينيسيوس جونيور، لليوم الثاني على التوالي عن تدريبات فريقه ريـال مدريد، بسبب معاناته من نزلة برد، فيما تحوم الشكوك حول مشاركته، غدًا الأحد، في مباراة ريـال بيتيس بالدوري الإسباني.

وفي حال غياب «فينيسيوس» عن مباراة بيتيس، فإن ريـال مدريد سيكون أمام كارثة هجومية حقيقية في ظل غياب كل من جاريث بيل وماركو أسينسيو للإصابة، بالإضافة لغياب لوكاس فاسكيز للأيقاف، والشكوك حول مشاركة ماريانو دياز، الذي تدرب أخيرًا مع المجموعة بعد إصابة لحقت به أيضًا الفترة الماضية.

وسيترك غياب «فينيسيوس»، الذي أصبح نجم الفريق في الفترة القليلة الماضية، المدير الفني الأرجنتيني، سانتياجو سولاري، بلا خيارات هجومية عدا الفرنسي كريم بنزيمة، فيما قد يستعين بفرانشيسكو إيسكو ليلعب في الهجوم عوضًا عن مركزه كصانع لعب، أما الخيار الآخر فسيكون استدعاء كريستو، مهاجم فريق الكاستيا، الذي شارك قليلًا مع الفريق في بطولة كأس ملك إسبانيا.

ويعيش ريـال مدريد وضعية صعبة في الدوري الإسباني، إذ يبتعد عن الصدارة بفارق 10 نقاط، فيما يحتل المركز الخامس في جدول المسابقة، بعدما سقط الأسبوع الماضي أمام ريـال سوسيداد على ملعبه بثنائية نظيفة.

وينضم «فينيسيوس» لقائمة طويلة من الإصابات في الفريق الملكي، تحمل أسماء كل من ماركوس يورينتي وتوني كروس وثيبو كورتوا وخافي سانشيز، بالإضافة إلى «بيل» و«أسينسيو» وماريانو دياز.

-الإعلانات-