جون سينا يعتذر لـ«ذا روك»: «أنا آسف.. كنت أحمقًا وأنانيًا وجاهلًا»

قدم نجم مصارعة المحترفين والسينما الأمريكية، جون سينا، اعتذارًا لزميله في المهنتين دواين «ذا روك» جونسون، بسبب هجومه عليه في السابق واتهامه بالتخلي عن اتحاد WWE للمصارعة، الذي صنع منه نجمًا.

وكان «سينا» و«روك» قد دخلا في عداوة على شاشة التلفزيون قبل بضعة سنوات، بعد اتهام الأول للثاني بالتخلي عن الاتحاد الذي صنع منه نجمًا وجماهيره من أجل أضواء هوليوود، بعدما رحل «روك» عن WWE في منتصف العقد الأول من الألفية الجديدة للتركيز على مشاريعه السينمائية.

ويمر «سينا» حاليًا بنفس المرحلة، إذ يظهر بشكل متباعد في عروض المصارعة، بينما يركز أكثر على مشاريعه السينمائية في هوليوود، ليواجه نفس الاتهامات التي وجهها سابقًا لزميله من الجماهير.

واعترف «سينا» بخطأه تجاه زميله، في حديث مع برنامج «جوريلا بوزيشن» الإذاعي، قائلًا: «أنا آسف، كنت مخطئًا، هذا أفضل شئ يمكنني فعله، جماهير WWE ملتزمون جدًا ومهووسون لدرجة أنهم يعطونني نفس التعليقات التي أعطيتها ل لدواين جونسون، لأنهم كل اثنين وحتى يوم الجمعة، عندما يفتحون التلفزيون هذه هي حياتهم».

وأضاف: «هذا هو الأمر، أنا هنا للترويج لفيلمي الجديد، وهم سيشاهدونه، ولكنهم سيذهبون إلى السينما مرة أو مرتين، لكن كل اثنين إذا لم تكن هناك (في الحلبة)، سيشعر المشاهد، خاصة إذا كنت معه منذ 15 عامًا، بالإهانة، خاصة لأنني قلت من قبل لدواين: (أين ذهبت؟)، إنه أمر من الصعب موازنته، وعندما هاجمت دواين هاجمته بسبب الجهل».

وتابع مفسرًا: «هاجمته كشخص لا يرى أبعد من الـWWE، ولم أكن أفهم العملية أنك حين تصنع فيلمًا ليس بإمكانك فعل أي شئ آخر لأنك إذا أفسدت الأمر، إذا كسر سيث رولينز أنفي هنا، لن يمكنني تصوير الفيلم وهناك المئات من الأشخاص يعتمدون ماليًا على حضورك يوميًا للعمل سليمًا، إذا أوقفت التصوير، قد يوقف هذا الإنتاج، وهو ما سيكلف الفيلم مالًا، ما يؤثر على نجاح الفيلم، لذا مرة أخرى لقد كنت أحمق وأناني وجاهل، ولكن هذا خلق قصة جيدة على التلفزيون، على الأقل حصلنا على شئ من كل هذا، ولكن هذه المناقشة خوضتها مع دواين عدة مرات وأنا مستعد تمامًا لأقول ذلك لأي مذيع. لقد كنت جاهل ومخطئ وأنا آسف».

-الإعلانات-