اتهامات التمييز الجنسي تلاحق حفل الكرة الذهبية: سؤال غريب لأفضل لاعبة في العالم (فيديو)

يواجه منظمو حفل الكرة الذهبية، الذي أقيم مساء أمس في العاصمة الفرنسي باريس، باتهامات بالتمميز الجنسي بعد توجيه الدي جي الفرنسي مارتن سولفيج، أحد مستضيفي الحفل، سؤالًا غريبًا لأفضل لاعبة في العالم.

وفازت النرويجية آدا هيجربرج، مهاجمة ليون الفرنسي، بالكرة الذهبية لأفضل لاعبة في العالم، الجائزة التي تمنح للمرة الأولى في التاريخ للاعبات الكرة النسائية، إلا أن هذا لم يمنع «سولفيج» من توجيه سؤالًا يحمل في طياته تمييزًا جنسيًا، حسب الصحف البريطانية.

وعقب تسلمها جائزتها، قال لها الدي جي الشهير: «أنت رأيتي ما حضرته من احتفال صغير لكيليان (مبابي)، لذا قلنا إننا سنفعل شيئًا مماثلًا»، قبل أن يسألها: «هل يمكنك الرقص بشكل مثير Twerk؟».

وبدت ملامح المفاجأة ظاهرة على وجه اللاعبة التي أجابت سريعًا «لا»، قبل أن تتحرك بعيدًا على المسرح واضحًا عليها الشعور بالإحراج، بينما انخرط «سولفيج» في الضحك.

ووصف البعض سؤال الدي جي الشهير بـ«التمييز الجنسي»، حسب صحيفة «ذا صن»، فيما تفاعل عدد من الصحفيات مع الموقف فعلقت الصحفية البريطانية جاسيكا دن قائلة على «تويتر»: «مارتن سولفيج طلب من أدا هيجربرج أن ترقص بشكل مثير بعدما أصبحت أول امرأة تفوز بالكرة الذهبية، رد فعلها هو كل شئ. إنه لعار».

فيما علقت الصحفية الإفريقية فيكتوريا إنكوندا قائلة: «أخيرًا نحصل على كرة ذهبية للنساء والفائزة الأولى بها أدا هيجربرج عليها أن تواجه هذا الهراء. هل سأل هذا الرجل مودريتش إذا كان يمكنه الرقص بشكل مثير أيضًا؟». كذلك علقت لاعبة المنتخب الأمريكي آبي وامباك على الموقف قائلة: «هذا مقرف. تخيل أن تكون فائزًا على التو بجائزة الأفضل في عملك وهذا هو السؤال الذي يوجه لك؟ أنا غاضبة جدًا وآسفة أدا، أنت تستحقين أفضل، جميعنا يستحق أفضل». ولم يختلف رأي مواطنها الصحفي جرانت وهل، الذي قال: «قمامة خالصة: الدي جي الفرنسي مارتن سولفيج يطلب من أدا هيجربرج الرقص بشكل مثير بعد فوزها بالكرة الذهبية الأولى للسيدات (أحببت ردها رغم ذلك)، هذا هو القرف الذي تتعامل معه الرياضيات حول العالم يوميًا».

-الإعلانات-