5 حقائق في انتصار الأهلي على الترسانة وبلوغ ثمن نهائي كأس مصر “فأل خير لأنصار الأحمر”

حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي انتصاراً شاقاً على حساب نظيره الترسانة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في لقاء احتضنه ملعب السلام بالقاهرة، بمنافسات دور الـ 32 لمسابقة كأس مصر بموسمها الجاري 2018-2019، وتأهل الأهلي لثمن النهائي لمواجهة بيراميدز.

التقرير التالي نستعرض من خلاله بلغة الأرقام 5 حقائق عن انتصار الأهلي واحتيازه عقبة الترسانة.

أولاً: الأهلي يتوج بالكأس عند ازاحة الترسانة من الدور الأول

الأهلي دائماً ما يتوج بكأس مصر عندما يزيح فريق الترسانة من الدور الأول للمسابقة، فأطاح به من الدور الأول للمسابقة في موسم 47 وتوج باللقب، وعاد ليعانق اللقب مجدداً بعد ازاحة الشواكيش من الدور الأول موسم 53 والفوز عليه بثلاثية نظيفة، ويعانق الأهلي الكأس موسم 78 بعد الفوز على الترسانة بثلاثة أهداف دون رد، وأخيراً حقق الأهلي لقب موسم 96 بعد الفوز على الترسانة بالدور الأول بنتيجة (4/2)، لتنتظر أنصار الأحمر حصد اللقب في الموسم الجاري كما حدث في المرات الأربعة السابقة سالفة الذكر.

ثانياً: سيناريو اللقاء التاريخي الأول يتكرر

تكرر سيناريو أول لقاء جمع الفريقين بمسابقة كأس مصر موسم 1930-1931 خلال لقاء الليلة، حيث حسم الأهلي لقاءه أمام الشواكيش قبل 87 عاماً بنصف النهائي للمسابقة بنتيجة (3-2) أيضاً بعد أن تأرجحت النتيجة أكثر من مرة بين الفريقين، وهو ما تكرر في لقاء الليلة وتحقيق المارد الأحمر الفوز بالنتيجة ذاتها.

ثالثاً: شباك الأهلي تهتز للمرة الأولى بالدور الأول للكأس منذ 4 مواسم

لم تُمنى شباك الأهلي بأي أهداف خلال الدور الأول لمسابقة كأس مصر خلال المواسم الثلاثة الماضية، ففاز على ديروط بثلاثية نظيفة بدور الـ 32 للكأس موسم 2015-2016، ث اكتساح الألومنيوم بسداسية نظيفة في 2016-2017، وأخيراً الفوز على بني سيوف بخماسية نظيفة في الدور الأول للمسابقة بالموسم الماضي، حيث كانت أخر مرة اهتزت خلالها الشباك الحمراء بالدور الأول للكأس خلال فوزه على طهطا بنتيجة (6/1) موسم 2014-2015.

رابعاً: الشيخ يتألق بدور الـ 32 للكأس

أحمد الشيخ يبزغ نجمه خلال مباريات الدور الأول لكأس مصر، فسجل نجم الأهلي هدفين رائعين في شباك ديروط قاد بها فريقه لبلوغ ثمن نهائي كأس مصر موسم 2015-2016، وكرر الأمر في لقاء الليلة أمام الترسانة وسجل هدف انتصار أبناء التتش وبلوغهم ثمن النهائي في الوقت القاتل فور حلوله بديلاً على أرضية الميدان.

خامساً: مباراتان للطفي = 13 للشناوي

خلال مباراتين حرس خلالهما علي لطفي العرين الأهلاوي مُنيت شباه بـ 6 اهداف بواقع 4 امام الاتحاد السكندري بالدوري وهدفين أمام الترسانة في لقاء الليلة بالكأس، ومن خلال مقارنة مع بداية محمد الشناوي في الاعتماد عليه بشكل أساسي في حراسة عرين الأهلي الموسم الماضي، سنجد أن الشناوي سكنت شباكه 6 أهداف بعد  13 مباراة.

 

 

-الإعلانات-