مصارع روسي يجبر خصمه على الاستسلام ويشتبك مع مشجعيه (فيديو)

تمكن المصارع الروسي، حبيب نورمحمدوف، من هزيمة بطل “ufc”، في مدينة لاس فيجاس الأمريكية الأيرلندي، كونور مكريجور، ليحصد “بطولة الوزن العادي”، خلال المباراة التي أقيمت بينهما صباح اليوم الأحد.

ووفقًا لموقع “سبوتنيك”، تسبب فوز نورمحمدوف، في اندلاع مشاجرة حادة، داخل القفص ثماني الأضلاع، الذي أقيمت فيه المباراة، إذ انهال مشجعو مكريغور على حبيب بعدة ضربات، قبل أن يخرج الأخير من الحلبة ويشتبك معهم، ولكن سارعت الأمن بفض الاشتباك.

واصطحب رجال الشرطة وأفراد الأمن كلا من مكريغور ونورمحمدوف خارج الصالة، ولم يتم منح اللقب للفائز، كما أنه لم يتم إلقاء أي كلمات من جانب اللاعبين، كما جرت العادة.

وكان كونور مكريغور عاد للعب بداخل القفص ثماني الأضلاع في “ufc” بعد حوالي عامين، ولكن سرعان ما تمكن الروسي خبيب نورمحمدوف من الاستحواذ على المباراة.

وتمكن نورمحمدوف من خنق مكريغور، ومنعه من استكمال المباراة لبقية الجولة الرابعة.

وتعد هذه هي رابع هزائم لونور مكريغور بداخل “ufc” للرياضات القتالية، مقابل 21 انتصارا.

ونقل موقع “روسيا اليوم” تصريحات حبيب نورمحمدوف، في مؤتمر صحفي عقب فوزه بالنزال، إذ أكد أنه وفى بوعده الذي قطعه بإرغام منافسه على الاستسلام.

وتابع حبيب: “لقد نفذت وعدي، قلت لماكغريغور بأنني سأرغمه على طلب الاستسلام إذا استمر بأعماله الاستفزازية”.

وقام ماكغريغور بالعديد من التصرفات غير اللائقة فخلال عملية قياس الوزن قبل النزال بيوم واحد، قام بالاعتداء على حبيب وضربه على يده أمام الكاميرات، وفي موقف سابق غير مبرر، قدم له (بشكل استفزازي) مشروبا كحوليا رغم علمه بالتزام نورمحمدوف بالإسلام الذي يحرم شرب الكحول.

وتعجب حبيب للتركيز على تجاوزه للشباك وقفزه عن الحلبة، وفي الوقت ذاته تجاهل استفزازات ماكغريغور وفريقه قائلا:” لماذا كل التركيز على ذلك، والدي علمني أن أحترم الجميع، لقد تدربت هنا في كاليفورنيا 7 سنوات والجميع يعرفون من أكون”.

واختتم حبيب قائلا: “أنا أعرف أن أبي سيوبخني عند عودتي إلى المنزل، فيغاس سامحيني على تصرفي، لقد وعدتكم أن أغير كل شيء في الـ6 من أكتوبر ونفذت وعدي”.

-الإعلانات-