مدافع كولومبيا حزين بسبب ميسي «العبقري»

 قال قلب دفاع منتخب كولومبيا الأول، ييري مينا، إنه لا يتفهم الانتقادات الموجهة لزميله في برشلونة ونجم منتخب الأرجنتين، ليونيل ميسي، مشيرا إلى أنه “عبقري ومهاجم من الطراز الأول”.

وصرح مينا خلال لقاء مع الصحافة من فندق اقامة المنتخب الكولومبي بضواحي كازان “ميسي مهاجم من الطراز الرفيع. عندما تشاركت معه أول مران أبهرتني شخصيته، إنه عبقري. لا أتفهم الانتقادات الموجهة إليه”.

- الإعلانات -

وأضاف “إذا كان معي في منتخب كولومبيا لحاولت دعمه قدر الامكان قد يشعر بأنه بحالة جيدة وبالسعادة ولكي يظهر قدراته. الأمر الوحيد الذي استطيع أن أقوله له أن يستمتع باللعب، وهو نفس ما قاله لي عندما انضممت لبرشلونة” في مستهل العام الجاري.

- الإعلانات -

ويعاني ميسي مع “التانجو” حيث تمتلك الأرجنتين نقطة وحيدة من مباراتين، وأهدر “البرغوث” ركلة جزاء أمام ايسلندا (1-1) كادت لتمنح بلاده ثلاث نقاط، قبل الخسارة أمام كرواتيا 0-3، ليعد الفوز الليلة على نيجيريا هو المخرج الوحيد إذا ما أراد التأهل.

ويستعد منتخب كولومبيا، الذي أحيا حظوظه في المجموعة الثامنة لمونديال روسيا بفوز كبير على بولندا 3-0 منها هدف لمينا من رأسية، لمواجهة السنغال الخميس المقبل في آخر جولات المجموعة وعينه على الانتصار لضمان التأهل لثمن النهائي. 

 

-الإعلانات-

اترك تعليقا

قد يعجبك أيضًا