احذر.. مشاهدة مباريات كأس العالم مجانًا على الإنترنت تعرضك للخطر

في عالم أصبح فيه الإنترنت جزء لا يتجزأ من حياة الإنسان، يلجأ البعض للتحايل على فكرة تشفير مباريات كأس العالم بمشاهدتها عبر مواقع البث المباشر المجانية، والتي تبث تلك المباريات بشكل غير قانوني، لكن ما لا يدركه هؤلاء أن هذا يعرضهم للخطر، حسب صحيفة «إنديبندنت» البريطانية.

وأفردت الصحيفة تقرير مطول عن خطورة تلك المواقع قائلة: «مواقع البث المباشر لمباريات كأس العالم ظهرت بشكل موسع على الإنترنت، لكنها ليست جميعها آمنة».

- الإعلانات -

وأضافت: «يتم رفع روابط لمشاهدة المباريات بشكل غير قانوني على تلك المواقع، ويمكن الوصول إليها بسهولة عبر محرك البحث جوجل، ويلجأ مشجعو كرة القدم لتلك لهؤلاء القراصنة لمشاهدة المباريات التي لا تذاع بشكل مجاني في بلادهم، لكن هذا يواجه تحذيرات من خبراء الأمن الإلكتروني بأن هؤلاء المشجعين يضعون أنفسهم في وجه الخطر حين يشاهدون المباريات على تلك المواقع».

- الإعلانات -

ولفتت إلى أن أصبح عملًا مربحًا للقراصنة الذين يشنؤون مثل تلك المواقع للبث المباشر ويعتبر كأس العالم فرصة رائعة لهم، حسب شرح كريس هودسون، الخبير في الأمن الإلكتروني، مضيفًا: «بينما يستعد المشجعون لمشاهدة مباراة فريقهم المفضل يجذب ذلك المجرمين الإلكترونيين، الذين يتبعون عدة طرق لخداع الجماهير وجعلهم يحملون على أجهزتهم أكواد خبيثة وإعطاء معلومات عن حساباتهم الإلكترونية.

ويتم استخدام تلك المعلومات، حسب الخبير، في العادة على عدة مواقع، ما يعني أن هؤلاء المجرمون يمكنهم الدخول إلى حساباتك الإلكترونية وخاصة البريد الإلكتروني الشخصي، كما يمكنهم الوصول لحساباتك البنكية.

ومن أكثر التهديدات التي تمثلها زيارة هذه المواقع الإعلانات التي تظهر على الواجهة الرئيسية، حسب كيشيا هويت، مهندسة أبحاث المخاطر بشركة فيديليس للأمن الإلكتروني.

وتعتمد تلك المواقع على الظهور كما لو أنها شرعية، وعادة ما يظهر للزائر فوق الفيديو إعلانات بزر إغلاق مزيف، أو حتى فيديو بزر تشغيل مزيف، وسيسعى الزائر لضغط زر الإغلاق لمشاهدة الفيديو بشكل واضح، لكن في الخلفية يتم تحميل برمجيات خبيثة على جهاز الكومبيوتر الخاص به أو أي كان جهازه الإلكتروني المستخدم كله بسبب تلك النقرة الواحدة.

-الإعلانات-

اترك تعليقا

قد يعجبك أيضًا